فرنسا تكثف مراقبة الشرطة لضمان وضع الكمامات

فرنسا تكثف مراقبة الشرطة لضمان وضع الكمامات

الأربعاء - 23 ذو الحجة 1441 هـ - 12 أغسطس 2020 مـ
غابريل أتال المتحدث باسم الحكومة الفرنسية (أ.ب)

قال متحدث باسم الحكومة الفرنسية إن بلاده ستزيد تدريجياً مراقبة الشرطة لضمان أن يستخدم الناس الكمامات الواقية، حيث يتعين عليهم ذلك وأن يراعوا قواعد التباعد الاجتماعي وسط ارتفاع جديد في حالات الإصابة بفيروس «كورونا المستجد».

وظهر المتحدث غابريل أتال في برنامج على قناة «بي إف إم» التلفزيونية في أثناء زيارة لجزيرة كوستاريكا بالبحر المتوسط وهو يقول للصحافيين: «نحن عند نقطة تحول... سنقوم بتعبئة قوات الشرطة لزيادة المراقبة». وأضاف: «لكن ليست الشرطة هي ما يجب أن يخاف الناس منه بل الفيروس الذي يتربص بنا وينقل العدوى».

ووصل عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس «كورونا المستجد» في فرنسا إلى 239 ألفاً و355 حالة حتى الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم بتوقيت باريس، حسب بيانات لجامعة جونز هوبكنز ووكالة «بلومبرغ» للأنباء.

وأشارت البيانات إلى أن إجمالي الوفيات في فرنسا جراء الإصابة الفيروس وصل إلى 30328 حالة. في حين تعافى 82 ألفاً و971 مصاباً من مرض «كوفيد - 19» الذي يسببه الفيروس حتى الآن.

وأعلنت فرنسا تسجيل أول حالة إصابة بفيروس «كورونا المستجد» في البلاد قبل نحو 28 أسبوعاً.


فرنسا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة