تايوان تخشى التحوّل إلى «هونغ كونغ ثانية»

تايوان تخشى التحوّل إلى «هونغ كونغ ثانية»

بحثت مع الوزير الأميركي الزائر «التهديدات الصينية لحرياتها»
الأربعاء - 22 ذو الحجة 1441 هـ - 12 أغسطس 2020 مـ رقم العدد [ 15233]
وزير خارجية تايوان جوزيف وو

اتهم وزير خارجية تايوان جوزيف وو، أمس، الصين بالسعي لتحويل إقليم تايوان الديمقراطي إلى «هونغ كونغ ثانية»، وذلك بعد عقده مشاورات مع مسؤول أميركي كبير يزور الجزيرة.

وازداد القمع ضد المعارضة في هونغ كونغ منذ دخول قانون الأمن القومي الذي فرضته بكين حيز التنفيذ أواخر يونيو (حزيران) الماضي. ومذّاك، اعتُقل العديد من الناشطين المؤيدين للديمقراطية فيما أُقصي مرشحون معارضون من الانتخابات التشريعية. ويثير فرض بكين سيطرتها بيد من حديد على المدينة التي تتمتع بحكم شبه ذاتي القلق في تايوان.

وأكد وزير الخارجية التايواني أمس، خلال لقاء في تايبيه مع وزير الصحة الأميركي أليكس عازار، أن تايوان تعيش تحت التهديد الدائم لحرياتها من الصين. وأعلن وو: «حياتنا اليومية تزداد صعوبة فيما تواصل الصين الضغط على تايوان لقبول شروطها السياسية، شروط ستجعل من تايوان هونغ كونغ ثانية». وأضاف: «شعب تايوان معتاد بشدة على التهديدات، إن كانت عسكرية أو دبلوماسية أو وبائية».

وتأتي زيارة عازار إلى تايوان في سياق تصاعد التوتر بين الصين والولايات المتحدة بشأن ملفات عدة، من هونغ كونغ وصولاً إلى التجارة ومروراً بفيروس «كورونا المستجد». وأكد وزير الدفاع التايواني (الاثنين) أن مقاتلات صينية اخترقت لوقت قصير الأجواء فوق خط الوسط في مضيق تايوان الذي تعدّه تايبيه وبكين بمثابة «حدود» بينهما. وخلال زيارته، أثنى عازار على الديمقراطية في تايوان وسياستها في مكافحة فيروس «كورونا المستجد».


الصين تايوان العلاقات الأميركية الصينية تايوان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة