رعب في دمشق من «كورونا»... والمستشفيات

رعب في دمشق من «كورونا»... والمستشفيات

ربع مليون متعافٍ في السعودية... والجزائر تقلِّص ساعات الحجْر والعراق يمددها
الأحد - 20 ذو الحجة 1441 هـ - 09 أغسطس 2020 مـ رقم العدد [ 15230]
موظف من بلدية حلب يعقم أحد شوارع المدينة (أ.ف.ب)

يعيش السوريون حالة رعب من تمدد وباء «كورونا»، بعد تسجيل دمشق ومحيطها قفزات سريعة في عدد الإصابات، يقابلها خوف من مراجعة مستشفيات حكومية، وسط ترهل النظام الصحي وعجزه عن تلبية طلبات المصابين، ما شجع أطباء على تقديم استشارات طبية عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وسجَّلت وزارة الصحة السورية حتى الآن 1060 إصابة و48 وفاة؛ لكن سكان دمشق يشيرون إلى أن عدد الإصابات والوفيات أضعاف الإحصاءات الرسمية. ونشر أطباء وناشطون وإعلاميون في الأيام الأخيرة تعليقات على الإنترنت تحذر من ازدياد ملحوظ في أعداد الإصابات والوفيات. ووصف عميد كلية الطب البشري في جامعة دمشق، الدكتور نبوغ العوا، نسبة الإصابات بـ«المخيفة جداً».

من جهة أخرى، تجاوزت حالات التعافي من فيروس «كورونا المستجد} في السعودية ربع مليون حالة، بعد تسجيل 1492 حالة تعافٍ جديدة أمس، ليصبح الإجمالي 250 ألفاً و440 حالة.

وفيما أعلنت الجزائر أمس خفض ساعات الحجر المنزلي، والسماح بالتنقل على كامل التراب الوطني، قرر العراق تمديد حظر التجول الجزئي لغاية 15 من شهر أغسطس، وسط تحذيرات من أن البلاد دخلت «مرحلة التفشي السريع للوباء».


... المزيد

 


سوريا الحرب في سوريا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة