مجلس الوزراء الكويتي يطمئن المواطنين على صحة أمير البلاد

مجلس الوزراء الكويتي يطمئن المواطنين على صحة أمير البلاد

هنأ الملك سلمان بخروجه من المستشفى
الثلاثاء - 15 ذو الحجة 1441 هـ - 04 أغسطس 2020 مـ رقم العدد [ 15225]

طمأن الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، رئيس مجلس الوزراء الكويتي، أعضاء المجلس والمواطنين على صحة أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح التي تشهد تحسناً ملحوظاً خلال تلقيه العلاج في الولايات المتحدة الأميركية، وذلك خلال اجتماع المجلس الاستثنائي أمس عبر الاتصال المرئي.

كما عبر مجلس الوزراء الكويتي عن عميق الارتياح وخالص التهاني لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز بمناسبة خروجه من المستشفى سالماً معافى بعد تماثله للشفاء عقب العملية الجراحية التي أجراها مؤخراً والتي تكللت بالنجاح، سائلاً المولى عز وجل أن يديم عليه نعمة الصحة والعافية، وأن يحفظه ذخراً للشعب السعودي وللأمتين العربية والإسلامية.

في حين شرح الشيخ الدكتور باسل حمود الصباح وزير الصحة الكويتي للمجلس مستجدات الوضع الصحي في البلاد وتفاصيل الإحصاءات المتعلقة بأعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) والمستجدات على الصعيدين العلاجي والوقائي والخدمات اللوجيستية ذات الصلة بجهود مكافحة انتشار الفيروس، واطلع على توصيات اللجنة الوزارية لطوارئ كورونا.

وقرر المجلس ضرورة تفعيل المواطنين الراغبين بالسفر إلى الخارج التأمين الصحي (تأمين السفر) شريطة أن يغطي تكاليف العلاج بالخارج في حالة التعرض للإصابات أو الحوادث، كما أحيط المجلس بتعميم الإدارة العامة للطيران المدني بالسماح للمواطنين والمقيمين في البلاد بالسفر من وإلى الكويت اعتباراً من الأول من أغسطس (آب) الجاري، فيما عدا المقيمين من الدول عالية الخطورة بتفشي فيروس كورونا.

كما أقر المجلس تقديم المواطن الكويتي القادم إلى البلاد شهادة فحص (P.C.R) قبل 72 ساعة كحد أقصى من موعد وصولهم إلى دولة الكويت مع الالتزام بتطبيق الحجر المنزلي لمدة (14 يوماً).

كما قرر المجلس منع المقيمين من أي جنسية قادمة من الدول المشمولة بقرار حظر الدخول إلى البلاد ما لم يقيموا خارج الدول المحظورة مدة (14 يوماً) على الأقل مع التأكيد على ضرورة الحصول على شهادة (P.C.R) لكل القادمين إلى البلاد، وذلك بحد أقصى قبل 72 ساعة من موعد وصولهم إلى الكويت وذلك شريطة الالتزام بتطبيق الحجر المنزلي على جميع القادمين لمدة (14 يوماً).

كما بحث المجلس شؤون مجلس الأمة واطلع بهذا الصدد على الاستجواب الموجه لنائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد الصالح من العضو شعيب شباب المویزري واطلع المجلس على صحيفة الاستجواب حيث شرح نائب رئيس مجلس الوزراء فحوى الاستجواب وأبعاده، موضحاً الحقائق والبيانات المتعلقة بالمحاور التي وردت في صحيفة الاستجواب واستمع المجلس كذلك إلى شرح من وزير المالية حول الاستجواب المقدم له من العضو رياض العدساني، مبيناً تفاصيل البيانات والمعلومات المتعلقة بمحاور الاستجواب وردوده عليها.

وقد أكد مجلس الوزراء قناعته واطمئنانه للردود التي ساقها كل من نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية لتوضيح وتفنيد محاور الاستجوابين، وفي الوقت الذي أكد أن الاستجواب حق دستوري كفله الدستور لكل عضو من أعضاء مجلس الأمة، أشار إلى دعم مجلس الوزراء ومؤازرة كل من نائب رئيس مجلس الوزراء وكذلك وزير المالية وثقت الكاملة بهما ومساندتهما لمواصلة جهودهما المخلصة في عملهما الوزاري.


Kuwait أخبار الكويت

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة