«كورونا» على خط التوتر الأميركي ـ الصيني مجدداً

«كورونا» على خط التوتر الأميركي ـ الصيني مجدداً

تحذير أممي من استمرار تداعياته عقوداً... وبريطانيا تجمّد تخفيف القيود
السبت - 11 ذو الحجة 1441 هـ - 01 أغسطس 2020 مـ رقم العدد [ 15222]
أنتوني فاوتشي كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة خلال جلسة استماع أمام مجلس النواب الأميركي أمس (إ.ب.أ)
عواصم: «الشرق الأوسط»

عاد التوتر الأميركي - الصيني إلى الواجهة أمس، على خلفية اتهامات واشنطن لبكين بمحاولة «سرقة» أبحاث لقاح «كورونا».

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول أمني أميركي قوله إن متسللين مرتبطين بحكومة بكين استهدفوا شركة «مودرنا» للتكنولوجيا الحيوية، التي تطور أبحاث لقاح واعد، ونفت الصين بشدة أي دور لها في تسلل إلكتروني، وقالت إن الاتهام «لا أساس له».

في غضون ذلك، سجلت منظمة الصحة العالمية أمس زيادة قياسية في عدد الإصابات اليومية بفيروس {كورونا} حول العالم، بلغ أكثر من 292 ألف حالة، وذكرت أن أكبر الزيادات سجلت في الولايات المتحدة والبرازيل والهند وجنوب أفريقيا. وحذر المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم، من أن تبعات الجائحة «ستظل محسوسة لعقود مقبلة».

من جهتها، أجلت الحكومة البريطانية المرحلة الجديدة من رفع الإغلاق أمس بعد ارتفاع الإصابات بـ«كوفيد - 19». وأعلن رئيس الوزراء بوريس جونسون، أمس (الجمعة)، أن حكومته قررت إرجاء، لأسبوعين على الأقل، تقدير المرحلة المقبلة من رفع تدابير الإغلاق في إنجلترا، التي كانت مقررة اليوم مع إعادة فتح بعض الأماكن العامة.
... المزيد


أميركا العلاقات الأميركية الصينية فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة