نفوق أول كلب أُصيب بـ«كورونا» في الولايات المتحدة

نفوق أول كلب أُصيب بـ«كورونا» في الولايات المتحدة

الجمعة - 10 ذو الحجة 1441 هـ - 31 يوليو 2020 مـ
الكلب «بودي» الذي نفق مؤخراً (ناشيونال جيوغرافيك)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

كان «بودي»، الكلب من نوع «جيرمان شابارد» البالغ من العمر 7 سنوات من جزيرة ستاتن في نيويورك، أول كلب تثبت إصابته بفيروس «كورونا» في الولايات المتحدة. وقد نفق في 11 يوليو (تموز)، بعد مرض استمر ثلاثة أشهر، وفقاً لـ«ناشيونال جيوغرافيك».
ومن غير الواضح ما إذا كان «بودي» قد نفق بسبب مضاعفات الفيروس التاجي، والذي من المرجح أن يكون قد التقطه من صاحبه روبرت ماهوني الذي أصيب بـ«كورونا» هذا الربيع، أم أنه مات من سرطان الغدد الليمفاوية، بحسب تقرير لشبكة «سي إن إن».
وأخبر طبيبان بيطريان لم يكونا جزءاً من علاجه ولكنهما راجعا سجلاته الطبية «ناشيونال جيوغرافيك»، أن الكلب ربما كان مصاباً بالسرطان.
وذكرت المجلة: «من غير الواضح ما إذا كان السرطان جعله أكثر عرضة للإصابة بالفيروس التاجي، أو إذا كان الفيروس قد أصابه بالمرض، أو إذا كان ذلك مجرد حالة من قبيل الصدفة».
وأصبح الكلب مريضاً في أبريل (نيسان)، واشتبه ماهوني في إصابته بالفيروس، ولكن لم تعثر العائلة على طبيب بيطري إلا في منتصف مايو (أيار)، وأخبرهم أن «بودي» كان مصاباً بـ«كورونا».
وقالت زوجة روبرت ماهوني، أليسون، للمجلة: «أخبر الناس أن كلبك مصاب بـ(كورونا) لينظروا إليك كما لو كان لديك عشرة رؤوس».
وبحلول 2 يونيو (حزيران)، أكدت وزارة الزراعة الأميركية أن «بودي» كان أول كلب تثبت الاختبارات إصابته بـ«كورونا» في الولايات المتحدة.
وذكرت وزارة الزراعة الأميركية في ذلك الوقت أن «عينات من الكلب أخذت بعد أن ظهرت عليه علامات أمراض الجهاز التنفسي. من المتوقع أن يتعافى الكلب تماماً»؛ لكن ذلك لم يحدث.واستمرت صحة الكلب في التدهور، وفي 11 يوليو، قالت أليسون ماهوني إنها وجدت «بودي» يعاني مع دم يخرج من فمه.
وتم تأكيد إصابة أقل من 25 كلباً وقطاً بالفيروس التاجي في الولايات المتحدة، وفقاً لوزارة الزراعة الأميركية.
ولا يوجد اختبار إلزامي للحيوانات التي تعيش في المنازل مع الأشخاص المصابين بـ«كورونا»، لذا من غير المعروف عدد الحيوانات الأليفة في الولايات المتحدة التي قد تكون مصابة، وما إذا كان أولئك الذين يعانون من ظروف صحية معينة، مثل البشر، يواجهون أخطاراً أعلى.
وذكرت «ناشيونال جيوغرافيك» أن «الكلب الثاني الذي جاءت نتيجة اختباره إيجابية في الولايات المتحدة بجورجيا، والكلب السادس في ساوث كارولاينا، قد نفقا بالفعل».


أميركا الولايات المتحدة أخبار أميركا فيروس كورونا الجديد حيوانات الكلاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة