بين الأفلام

بين الأفلام

الجمعة - 3 ذو الحجة 1441 هـ - 24 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15214]
المخرج رومان بولانسكي

‫> ‬بعدما أعلن مهرجان «كان» في الأسبوع الماضي عن قائمته من الأفلام الكلاسيكية التي كان من المفترض عرضها في الدورة الملغاة، أعلن مهرجان «فينيسيا» قائمته من الأفلام الكلاسيكية التي ترمي لتذكير المشاهدين بها وبتاريخ السينما في آن. الفارق أن مهرجان فينيسيا متجه لإقامة دورته بالفعل.
من بين عشرة أفلام مدرجة على قائمة كلاسيكياته، نجد الفيلم الإيطالي «قصة علاقة حب» لمايكل أنجلو أنطونيوني (1950) والفيلم الكوبي «الصيف الضائع» (1976) والفيلم المالي «فتاة شابة» لسليمان سيسي (1975). وهناك أربعة أفلام أميركية هي «كلودين» لجون باري (1974) و«سربيكو» لسيدني لوميت (1973) و«تعيش مرّة واحدة فقط» لفريتز لانغ (1937) و«صحبة طيبة» (Goodfellas) لمارتن سكورسيز (1990).
‫>‬ تعتزم هوليوود العودة إلى الإنتاج الفعلي خلال سبتمبر (أيلول) بعدما ضاقت ذرعاً بالقيود المفروضة عليها بسبب وباء «كوفيد - 19». مصادرنا تقول إن معظم شركات هوليوود العاملة ستبدأ تصوير مشاريعها المؤجلة في النصف الثاني من ذلك الشهر وما بعد.
كذلك تتذمّر هذه الشركات من أن القوانين التي التزمت بها حتى الآن هي أشد وأكثر صرامة من تلك التي فُرضت على المطاعم مثلاً.
بعض الولايات الأخرى، غير كاليفورنيا، بدأت تصوير عدد من الأفلام وفي مقدّمتها ولاية جورجيا حيث يبدأ الكوميدي تايلر بيري تصوير فيلمه Sistas ويكمل دواين جونسون تصوير Red Notice بعد توقف لأشهر.
> اتجهت أكاديمية العلوم والفنون السينمائية (موزّعة الأوسكار) للمحكمة لكي تمنع المخرج رومان بولانسكي من استخدام شهادة تم الإدلاء بها في قضية اغتصابه فتاة دون سن الرشد سنة 1978.
يحاول بولانسكي بتلك الشهادة حث الأكاديمية على إعادة إدراجه عضواً فيها بعدما كانت فصلته قبل حين ليس بالبعيد بسبب تلك القضية التي تسببت في هربه من الولايات المتحدة ولجوئه إلى فرنسا.


أميركا سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة