«فيسبوك» يحذف صفحات فلسطينية... منها صفحة التلفزيون الرسمي

«فيسبوك» يحذف صفحات فلسطينية... منها صفحة التلفزيون الرسمي

الخميس - 3 ذو الحجة 1441 هـ - 23 يوليو 2020 مـ
شعار «فيسبوك» (أرشيفية - رويترز)

أقدم موقع «فيسبوك» أمس على حذف عدة صفحات فلسطينية، بينها صفحة «تلفزيون فلسطين» الرسمي.
وقال مركز «صدى سوشيال» إنه رصد «عدداً من الانتهاكات الجديدة ضد صفحات إعلامية فلسطينية، منها ما تعرض للحذف، وأخرى تلقت إشعار تهديد بالحذف».
ويتهم ناشطون «فيسبوك» بمحاربة المحتوى الفلسطيني والانحياز لرواية الاحتلال الإسرائيلي. والعام الماضي، ربطت «إمباكت الدولية لسياسات حقوق الإنسان» في تقرير لها بين شكاوى الفلسطينيين من «قيود تفرضها (فيسبوك)» على المحتوى الخاص بهم ووجود ارتباط مصالح اقتصادية بينها وبين إسرائيل.
وأشارت المديرة التنفيذية للمؤسسة مها الحسيني، إلى أن استضافة إسرائيل مقراً إقليمياً لـ«فيسبوك» أتاح لها التأثير بشكل متصاعد على المحتوى الفلسطيني، ووصل الأمر إلى حدّ اعتقال عشرات فلسطينيين لمجرد استخدامهم حقّهم في حرية التعبير. ونبّهت إلى شكوى منصات التواصل الاجتماعي الفلسطينية «مراراً وتكراراً» من تقييد المحتوى على «فيسبوك»، وهو ما «يمكن ربطه بضغوط إسرائيل على الشركة العالمية».
وتحدثت عن تكرار زيارات كبار مسؤولي «فيسبوك» إلى إسرائيل، وإبرام اتفاقات بينهما بدعوى محاربة التحريض، ما أسفر عن تقييد شديد للمحتوى الفلسطيني، بينما لم يتم التعامل مع «المحتوى الإسرائيلي» الذي يدعو لنشر الكراهية والدعاية ضد الفلسطينيين إلا نادراً.
وشددت مؤسسة إمباكت الدولية على أنه يجب على الشركات المتعددة الجنسيات، مثل «فيسبوك»، «الالتزام بالضوابط الأخلاقية الخاصة بها، والتي تدعو لتعزيز حرية التعبير ورفض الكراهية والعنف واحترام كرامة الإنسان وحياته». 
وأغلقت «فيسبوك» العام الماضي وهذا العام عشرات الصفحات لإعلاميين ونشطاء فلسطينيين من الضفة الغربية وقطاع غزة. ومعظم الصفحات التي أُغلقت تحظى بمتابعات واسعة، وكانت إسرائيل ضغطت على «فيسبوك» لهذا الغرض، وكشفت وزارة القضاء الإسرائيلية في تقارير سابقة أن إدارة موقع «فيسبوك» استجابت عام 2017 لما يقرب من 85 في المائة من طلبات إسرائيل، لإزالة بيانات خاصة بالمحتوى الفلسطيني على موقع التواصل.


فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي فيسبوك

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة