ألمانيا: منفذ هجوم المعبد اليهودي قتل ضحيته الثانية لاعتقاده أنه مسلم

ألمانيا: منفذ هجوم المعبد اليهودي قتل ضحيته الثانية لاعتقاده أنه مسلم

الثلاثاء - 30 ذو القعدة 1441 هـ - 21 يوليو 2020 مـ
أفراد من قوات الأمن الألمانية في موقع الحادث الإرهابي (د.ب.أ)
برلين: «الشرق الأوسط أونلاين»

كشفت مرافعة الادعاء العام الألماني أثناء محاكمة الشخص المتهم بمحاولة اقتحام المعبد اليهودي في مدينة هاله، قبل نحو 9 أشهر، عن وجود دوافع عنصرية وراء هجومه.
وخلال تلاوة صحيفة الدعوى، أوضح الادعاء أن المتهم قتل ضحيته الأولى، وهي امرأة (40 عاماً)، لأنه اعتبرها قليلة القيمة، ومن ثم سلبها الحق في الحياة، بينما قتل ضحيته الثانية، وهو شاب (20 عاماً) لأنه اعتقد خطأ أنه مسلم، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
وبدأت، اليوم (الثلاثاء)، في مدينة ماجدبورغ، شرق ألمانيا، وقائع محاكمة المتهم في الجريمة التي وقعت في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي في يوم كيبور، أقدس الأعياد الدينية اليهودية، عندما حاول المتهم اليميني المتطرف اقتحام المعبد، وعندما فشل قتل امرأة مارة، ثم قتل شاباً في محل شاورما.
وأعرب المتهم (28 عاماً) عن أسفه لقتل المرأة، وقال: «آسف جداً أني قتلتها». وأوضح أنه قتلها بعدما لم يتمكن من فتح باب المعبد، ووصف الرصاصات القاتلة بأنها كانت بمثابة «ردّ فعل لماس كهربائي»، وذكر أن المرأة كانت تكلمه من الجانب. وإلى جانب القتيلين، أسفر الهجوم الذي وقع في 9 أكتوبر الماضي عن إصابة كثير من الأشخاص.


المانيا العنصرية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة