«النقد الدولي» يحذّر لبنان من «تأخير الإصلاحات»

«النقد الدولي» يحذّر لبنان من «تأخير الإصلاحات»

مسؤول سابق يكشف عن تهريب 6 مليارات دولار إلى الخارج
الثلاثاء - 24 ذو القعدة 1441 هـ - 14 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15204]
لبنانيون يتظاهرون أمس أمام السفارة الألمانية في بيروت للمطالبة بفتح باب الهجرة (إ.ب.أ)

حذّر صندوق النقد الدولي لبنان من أي تأخير في تنفيذ الإصلاحات الضرورية أو محاولة تقليل خسائره المالية، في وقت يبدو فيه أن المفاوضات بين الطرفين تراوح في مكانها.

وأكد نائب مدير صندوق النقد للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أثناسيوس إرفانيتيس، في تصريحات أمس، ضرورة أن تتوحد السلطات حول خطة الحكومة، مبدياً الاستعداد للعمل معها لتحسين الخطة، ومعبّراً في الوقت عينه عن شعوره بالقلق من أن محاولات تقديم قيمة أقل للخسائر التي تكبدها لبنان وتأجيل الإجراءات الإصلاحية الصعبة، لن تؤدي إلا إلى «زيادة تكلفة الأزمة من خلال تأخير التعافي وإيذاء الفئات الأكثر ضعفاً».

جاء ذلك، في وقت نقلت فيه صحيفة «فايننشيال تايمز» عن مدير عام وزارة المالية المستقيل ألان بيفاني قوله إن البنوك اللبنانية «هرّبت» نحو 6 مليارات دولار منذ أكتوبر (تشرين الأول) الماضي رغم منع التحويلات إلى الخارج مع دخول البلاد في أزمة مالية، مشيراً إلى أن هذا التقييم يعتمد على واقع فهمه لبيانات القطاع المصرفي ومشاورات مع سلطة الرقابة المصرفية.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة