تسجيل صوتي يكشف تعمّد إيران ترك مجالها الجوي مفتوحاً يوم حادث الطائرة الأوكرانية

تسجيل صوتي يكشف تعمّد إيران ترك مجالها الجوي مفتوحاً يوم حادث الطائرة الأوكرانية

طهران عزت المسؤول عن التحقيقات
السبت - 13 ذو القعدة 1441 هـ - 04 يوليو 2020 مـ
حطام الطائرة الأوكرانية المنكوبة (رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

عزلت إيران الشخص المسؤول عن التحقيق في حادث سقوط الطائرة الأوكرانية من منصبه، حسب ما ذكرته وكالة الأنباء الكندية «سي بي سي».

ونشرت السلطات الكندية تسجيلاً صوتياً مدته 90 دقيقة، يتحدث فيه حسن رضايقار المسؤول الإيراني عن التحقيق في سقوط الطائرة الأوكرانية، كاشفاً عن تعمد إيران ترك مجالها الجوي المدني مفتوحاً وقت الحادث حتى تغطي على عملية استهداف «الحرس الثوري» للقواعد الأميركية في العراق.

وذكر رضايقار خلال مكالمة مع أحد أفراد أسر الضحايا في كندا، يوم 7 مارس (آذار) الماضي، أن إيران كادت تتكبد خسائر مالية كبيرة إذا أقدمت على إغلاق مجالها الجوي وقتذاك.

وحسب وكالة الأنباء الكندية، فإنه «بعد 24 ساعة من إرسال (سي بي سي) بريداً إلكترونياً إلى رضايقار، تسأله عن الملف الصوتي، وردت تقارير تفيد بأنه قد تم عزله من الإشراف على التحقيق في حادث رحلة الخطوط الجوية الدولية الأوكرانية 752».

وكانت طهران قد أبلغت السفير الأوكراني، الشهر الماضي، استعدادها للتفاوض حول دفع التعويضات لأسر ضحايا الطائرة الأوكرانية التي أسقطها «الحرس الثوري» في يناير (كانون الثاني) الماضي، وكذلك حل قضية الصندوقين الأسودين.

وأقرت القوات المسلّحة الإيرانية في 11 يناير بأنها أسقطت «من طريق الخطأ» قبل ثلاثة أيام طائرة بوينغ تابعة لشركة الخطوط الجوية الدولية الأوكرانية كانت تجري الرحلة «بي إس 752» بين طهران وكييف بعيد إقلاعها من مطار طهران الدولي.

وتسببت الكارثة بمقتل 176 شخصاً كانوا يستقلون الطائرة، غالبيتهم من الإيرانيين والكنديين. وقالت فرنسا مؤخراً إنها ستقوم بتفريغ تسجيلات الصندوقين الأسودين الخاصين بالطائرة «بطلب من طهران».

وفي اليوم الذي وقعت فيه الكارثة كانت الدفاعات الجوية الإيرانية في حالة تأهب قصوى بعدما أطلقت طهران صواريخ على قواعد عراقية يستخدمها جنود أميركيون، انتقاماً لاغتيال القوات الأميركية بضربة نفّذتها طائرة مسيّرة قائد «فيلق القدس» في «الحرس الثوري» الإيراني الجنرال قاسم سليماني قرب مطار بغداد في 3 يناير.


ايران أخبار إيران تحطم طائرة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة