إستشارات

إستشارات

الجمعة - 12 ذو القعدة 1441 هـ - 03 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15193]
د. حسن محمد صندقجي

- كتلة على مفصل المرفق
> زوجي عمره 26 عاماً، ظهرت منذ فتره كتلة بحجم حبه البركة غير مؤلمة أعلى الكوع... لا يدخن ولا يعاني من أي أمراض. كيف يمكنني التصرف؟
مي سليم - بريد إلكتروني
- هذا ملخص أسئلتك. والنتوء على مفصل الكوع، أو مفصل المرفق، هو كتلة غير طبيعية إما في أحد أجزاء مفصل الكوع، وإما في أحد أجزاء الأنسجة المحيطة بمفصل الكوع، أي في الجلد أو الأنسجة الأخرى المحيطة كالأعصاب أو الأوعية الدموية أو الأنسجة الشحمية وغيرها. ويعتمد العلاج على سبب نشوء هذه الكتلة غير الطبيعية، وعلى مدى تسببها في أي مضاعفات موضعية، أو إعاقة عمل مفصل المرفق، أو بالألم، أو أي أعراض أخرى، أو نوعية مكونات هذه الكتلة غير الطبيعية.
وللتوضيح، قد يصاحب نتوء الكوع ظهور أعراض أخرى، تختلف باختلاف المرض أو الاضطراب أو الحالة الكامنة وراء نشوء هذا النتوء. ومنها: الاحمرار، أو الدفء، أو التورم في مفصل الكوع نفسه، أو تدني قدرة تحريك مفصل الكوع عن المدى الطبيعي، أو وجود آلام في الكتف أو الذراع أو العضد أو اليد أو الأصابع، أو وجود تغيرات في لون الجلد بمنطقة النتوء أو التهاب مع خروج صديد. أو في حالات أقل، وجود أعراض عامة في الجسم، كارتفاع الحرارة أو آلام العضلات.
إن نشوء كتلة في منطقة مفصل المرفق يمكن أن يحدث لدى أي شخص، وإن كان الغالب هو نتيجة حوادث الإصابة، مثل الضربة على أحد أجزاء مفصل المرفق. ولكن يُمكن تقسيم الأسباب إلى نوعين: نوع له علاقة بمفصل المرفق، ونوع بالأنسجة المحيطة به.
والأسباب ذات العلاقة بمفصل المرفق تشمل: إصابات الحوادث لمفصل المرفق، أو التهاب المفصل، أو التهاب الكيس المغلف للمفصل، أو التهاب الأربطة العضلية بالمفصل، أو الإصابات الناجمة عن سوء وفرط استخدام مفصل المرفق.
والأسباب ذات العلاقة بالأنسجة المحيطة بمفصل المرفق تشمل: الكتل الدهنية، أو عدداً من أنواع كتل الأنسجة الليفية، أو التشوهات الوعائية إما في الشرايين وإما في الأوردة أو الشعيرات الدموية أو الأوعية اللمفاوية القريبة من مفصل المرفق، أو أكياس بشرة الجلد المغلف لمفصل المرفق، أو أحد أنواع الكتل المتكونة من أنسجة طبقات جلدية أعمق، أو العقد المتكونة من أنسجة الأعصاب، أو كتل عدة أنواع من الأنسجة العضلية، أو العقد الليمفاوية.
وبفحص الكتلة التي نشأت، وفحص مفصل المرفق، وفحص بقية أجزاء الطرف العلوي من جلد وعضلات ومفاصل وأوعية دموية وغيره، يُمكن للطبيب تحديد نوعية الفحوصات التي قد يكون إجراؤها مفيداً في معرفة نوعية هذا النتوء، وبالتالي مدى الحاجة لمعالجته، وكيفية إجراء ذلك لو لزم الأمر.
- انتفاخ البطن والغازات
> كيف أتعامل مع نوبات انتفاخ البطن؟ وهل له علاقة بالغازات؟
- هذا ملخص عدد من الأسئلة التي ذكرتها عن انتفاخ البطن وأسباب حصوله من آن لآخر، ومدى علاقته بغازات البطن وألم البطن والتجشؤ، وغيرها من الجوانب.
ويعتقد البعض أن زيادة الغازات في القولون هي السبب في انتفاخ البطن Abdominal Bloating، رغم إفادة المصادر الطبية بأن الأشخاص الذين يشكون من الانتفاخ ويعزون ذلك إلى تراكم الغازات في أمعائهم ويقلقون منها، غالباً ما تكون لديهم كميات وتوزيع طبيعي للغازات في جهازهم الهضمي.
ويفيد الأطباء من «كليفلاند كلينك» بالولايات المتحدة، بأن الانتفاخ عادة ما يكون نتيجة لاضطراب حركة الأمعاء، مثل ما يحصل في متلازمة القولون العصبي التي تتميز اضطرابات الحركة المعوية فيها بحركات غير طبيعية وتقلصات في عضلات الأمعاء، وقد تعطي هذه الاضطرابات إحساساً زائفاً بالانتفاخ بسبب زيادة الحساسية للغاز.
من جهتهم يفيد الأطباء من «مايو كلينك» بأن الشعور بامتلاء المعدة يصفه البعض بانتفاخ البطن. والبعض الآخر يصف الانتفاخ عند حصول زيادة واضحة أو ملموسة في حجم البطن. ويشكون منه عندما لا يزول بمجرد التجشؤ أو إخراج الغازات أو تحريك الأمعاء.
ومع هذا، فإن الرابط الدقيق في العلاقة بين غازات الأمعاء وبين الانتفاخ ليس مفهوماً كُلياً للأطباء، ولا يزال محل البحث العلمي. والسبب أن كثيراً من المصابين بأعراض الانتفاخ لا تكون لديهم غازات في الأمعاء أكثر مما لدى الآخرين. وأيضاً قد تكون لدى البعض حساسية أكبر لظهور أعراض انتفاخ البطن وغازات الأمعاء حتى عندما لا يكون ذلك كبيراً؛ لا سيما إذا كانوا مصابين بالقلق أو متلازمة القولون العصبي.
ولكن بالمقابل، قد يحصل انتفاخ البطن أيضاً نتيجة لأي مرض يسبب انسداداً معوياً، مثل مرض «كرون» لالتهابات الأمعاء وغيره. وبالإضافة إلى ذلك، قد يعاني الأشخاص الذين خضعوا لعديد من العمليات الجراحية السابقة في البطن، ونشأت لديهم التصاقات بالأنسجة أو درجات من الفتق الداخلي، من الانتفاخ أو الألم في البطن من آن لآخر. وكذلك قد يُؤدي عدم ضبط تناول الأطعمة، وخصوصاً تناول كثير من الأطعمة الدهنية، إلى تأخير إتمام إفراغ المعدة من الطعام إلى الأمعاء الدقيقة، ويتسبب ذلك حينها في الانتفاخ وعدم الراحة. ولكن في كل هذه الحالات التي يحصل الانتفاخ فيها، ليس بالضرورة أن يكون هناك كثير من الغازات في الأمعاء.
وفي حالات أقل حصولاً، قد تتراكم الغازات في الأمعاء الدقيقة أو القولون بسبب عدم اكتمال عملية الهضم لمكونات معينة في الطعام، وبالتالي اضطراب عملية الهضم، وزيادة تكون الغازات. ومن أمثلة ذلك الحساسية من مادة الغلوتين الموجودة في معظم الحبوب. أو نتيجة زيادة تناول بعض أنواع من السكريات التي لا يستطيع الجهاز الهضمي للإنسان تفتيتها، كأنواع من السكريات في بقول الفول أو الحمص أو الفاصوليا. وأيضاً في حالات عدم تقبل الحليب أو الحساسية من الحليب.
وهنا يتعامل المرء مع الأمر بمراجعة الطبيب والتأكد منه أن ليس ثمة اضطراب هضمي، يتسبب في تكرار حصول الانتفاخ في البطن.
كما قد يعاني بعض الأشخاص من الألم عند وجود الغازات في الأمعاء. وعلى سبيل المثال، عندما تتجمع الغازات على الجانب الأيسر من القولون ويشكو الشخص من الألم، يمكن الخلط بين ألم الغازات هذا وألم أمراض القلب. وعندما تتجمع الغازات على الجانب الأيمن من القولون، قد يبدو ألم الغازات مثل الألم المرتبط بحصوات المرارة أو التهاب الزائدة الدودية.
ولاحظ أن التجشؤ أو إخراج الغازات هو أمر طبيعي وشائع. وقد يكون التجشؤ أو إخراج الغازات بشكل زائد، مصحوباً بانتفاخ أو ألم البطن بدرجة مزعجة، أو لا يكون انتفاخ البطن مصاحباً له. ولكن في غالب الحالات، وليس كلها، لا يكون الأمر علامة على وجود حالة مرضية خطيرة تستدعي القلق.
والتجشؤ هو وسيلة الجسم لإخراج الهواء الزائد المتراكم في المريء أو المعدة، والذي تراكم في الغالب نتيجة زيادة كمية الهواء التي يتم بلعها مع تناول الطعام أو شرب السوائل أو مضغ العلك أو مص الحلوى أو التدخين. وفي كثير من الأحيان يكون الأمر لا إرادياً لدى بعض الأشخاص. وفي حالات قليلة يكون التجشؤ ذا علاقة بالتهابات المريء أو المعدة، ويكون حينها مصحوباً بأعراض أخرى.
وبالنسبة للتجشؤ، من المفيد تناول الطعام والشراب ببطء، وتخفيف تناول المشروبات الغازية، وعدم مضغ العلك، والامتناع عن التدخين، والمشي بعد تناول وجبة الطعام.
> استشاري باطنية وقلب - مركز الأمير سلطان للقلب في الرياض
الرجاء إرسال الأسئلة إلى العنوان الإلكتروني الجديد:
[email protected]


السعودية الصحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة