«رقابة المنشطات» السعودية: تناول «الديكساميثازون» الخاص بـ«كورونا» يحتاج إلى استثناء علاجي

«رقابة المنشطات» السعودية: تناول «الديكساميثازون» الخاص بـ«كورونا» يحتاج إلى استثناء علاجي

الأربعاء - 26 شوال 1441 هـ - 17 يونيو 2020 مـ
دواء «الديكساميثازون» (رويترز)

أكدت اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات أن دواء «الديكساميثازون» الذي أجيز طبياً لاستعماله لمعالجة مرضى فايروس «كورونا» يعتبر من العناصر المحظورة رياضيا داخل المنافسة من ضمن مجموعة الستيرويدات القشرية.
وكانت وزارة الصحة السعودية أعلنت عن اعتمادها دواء ديكساميثازون وهو دواء من عائلة الكورتيزون؛ وذلك ليكون ضمن البروتوكول العلاجي لمرضى كوفيد - 19، حيث بدأت في إعطاء هذا الدواء للمرضى المنومين في أجنحة المستشفيات وفي العنايات الحرجة والذين يحتاجون إلى أكسجين.
‏وأهابت اللجنة السعودية للرقابة على المنشطات بالرياضيين المصابين بطلب استثناء علاجي في حال استخدامه، موضحة أنه يتم الاستثناء للعديد من الحالات بأثر رجعي من بينها «الحالات الطارئة» التي لا يمكن فيها للاعب تقديم طلب الاستثناء وتتعرض حالته للخطر.
وأشارت إلى «الحالات الخاصة» كعدم وجود وقت كاف لتقديم الطلب علما بأن أقل مدة هي 3 أسابيع، بالإضافة إلى ظروف تأخير الطلب الخارج عن إرادة الرياضي، وكذلك ظهور مرض جديد على الرياضي قبل ظهور المنافسات بأقل من 21 يوماً.


السعودية السعودية رياضة رياضة سعودية فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة