الحفلات تتحدّى «العزل» عبر منصات المشاهدة

الحفلات تتحدّى «العزل» عبر منصات المشاهدة

الخميس - 5 شوال 1441 هـ - 28 مايو 2020 مـ رقم العدد [ 15157]
جدة: «الشرق الأوسط»

بسبب جائحة فيروس «كورونا» المستجد، غابت، طيلة أيام عيد الفطر، أجواء فرحة كانت حاضرة في أعوام ماضية، كانت الحفلات الفنية أبرزها؛ حيث كانت تملأ قاعات المسارح والاحتفالات بعدد من الفنانين في مختلف الأقطار العربية.

كانت جدة التاريخية محطّ أنظار بالاحتفالات، ومثلها العاصمة الرياض، والمنطقة الشرقية السعودية تمتلئ بإبداعات ليالي العيد في موسم كان حافلاً بفعاليات العيد التي لا تقف أيضاً عند نغمة الموسيقى.

حلول الترفيه نهجتها الهيئة العامة للترفيه في السعودية، بتنظيمها حفلات موسيقية لفنانين عبر منصات العروض، وكانت منصة «شاهد» التابعة لمجموعة «إم بي سي» موطن الحضور، لكن بكثافة المشاهدات التي تجاوزت خلال أيام العيد الأولى، أكثر من 20 مليون مشاهد، وفق حديث القائمين على الفعاليات.

ما يخفف الوطأة على المجتمعات عموماً، الاحتفالات الافتراضية التي ينظمها عدد من المنصات التابعة للمؤسسات الإعلامية، وكانت مجموعة «إم بي سي» بتعاونها مع مجموعة «روتانا» للصوتيات والمرئيات، صاحبة الطلة المختلفة في موسم ترفيه السعوديين، وكانت حفلة الفنان محمد عبده، أوّل من أمس، أكثر الحفلات مشاهدة، حيث أدى فنان العرب 10 من أغانيه الخالدة في ذاكرة الجمهور، أبرزها: اختلفنا، مذهلة، الأماكن، يعتادني عيد الفرح... وغيرها.

وفي الحفلة الأولى؛ كان الفنان ماجد المهندس حاضراً بعدد من أغانيه في وصلة استمرت نحو الساعة والنصف.

وحلّ الفنان راشد الماجد، أمس، في المنصة ذاتها، والليلة سيكون الجمهور على موعد مع الفنانة اللبنانية نجوى كرم.


السعودية موسيقى

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة