إيران تستأنف الأنشطة الاقتصادية «منخفضة المخاطر» الأسبوع المقبل

إيران تستأنف الأنشطة الاقتصادية «منخفضة المخاطر» الأسبوع المقبل

الأحد - 11 شعبان 1441 هـ - 05 أبريل 2020 مـ
إيراني يرتدي قناع الوقاية يسير في أحد شوارع العاصمة الإيرانية طهران (أ.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم (الأحد)، إن بلاده ستستأنف الأنشطة الاقتصادية «منخفضة المخاطر» في 11 أبريل (نيسان)، رغم أن إيران تشهد أكبر عدد إصابات ووفيات بفيروس «كورونا المستجد» في الشرق الأوسط.

وأضاف روحاني في اجتماع بثه التلفزيون: «تحت إشراف وزارة الصحة، كل الأنشطة الاقتصادية منخفضة المخاطر سيتم استئنافها اعتباراً من السبت»، وفقاً لما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء. وقال: «ثلثا العدد الإجمالي للموظفين الحكوميين سيعمل من خارج المكاتب اعتباراً من السبت... لا يناقض القرار نصيحة البقاء في المنزل التي أصدرتها السلطات الصحية».

وتراجع عدد الإصابات اليومية الجديدة بفيروس «كورونا المستجد» في إيران لليوم الرابع على التوالي، وفق ما تظهر الأرقام الرسمية التي أصدرتها السلطات أمس (السبت)، فيما يخرج البلد من عطلة استمرت 15 يوماً.

وصرح المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور، خلال مؤتمر صحافي تلفزيوني، بأن وباء «كوفيد - 19» تسبب بـ158 وفاة خلال الساعات الـ24 الأخيرة، ما يرفع الحصيلة الإجمالية للوفيات في البلاد إلى 3452 وفاة، حسبما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية. كما أفاد جهانبور بتسجيل 2560 إصابة جديدة.

وتكشف هذه الأرقام عن تراجع في الإصابات اليومية الجديدة لليوم الرابع على التوالي، بالمقارنة مع أعلى مستوى سُجل في 31 مارس عند إحصاء 3111 إصابة يومية.

ومنذ الإعلان عن أولى الإصابات في فبراير (شباط)، أفادت إيران التي تعد من الدول الأكثر تأثراً بفيروس «كورونا المستجد» بـ55743 إصابة مؤكدة بصورة إجمالية، غير أن البعض في الخارج يشتبه بأن هذه الأرقام الرسمية أدنى من الواقع.


ايران فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة