حياة الفهد تثير جدلاً بدعوتها لطرد الأجانب من الكويت بسبب «كورونا»

حياة الفهد تثير جدلاً بدعوتها لطرد الأجانب من الكويت بسبب «كورونا»

الأربعاء - 7 شعبان 1441 هـ - 01 أبريل 2020 مـ
الممثلة الكويتية حياة الفهد خلال لقاء تلفزيوني سابق
الكويت: «الشرق الأوسط أونلاين»

أثارت الممثلة الكويتية الشهيرة حياة الفهد جدلاً على مواقع التواصل الاجتماعي بدعوتها بلادها إلى ترحيل العمال الأجانب، أو نقلهم إلى الصحراء، لمواجهة عجز مستبعد حالياً في القدرة الاستيعابية للمستشفيات، بسبب تفشي فيروس «كورونا» المستجد.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية، اعتبرت حياة الفهد -وهي من أشهر الممثلات في الخليج- في مداخلة هاتفية مع برنامج تلفزيوني على فضائية كويتية، أمس (الثلاثاء)، أن الكويتيين لن يجدوا مستشفيات لاستقبالهم حال إصابتهم بالمرض.

وقالت الفنانة الكويتية: «لقد مللنا، لو نمرض لا توجد مستشفيات لاستقبالنا؛ بلدانهم لا تريدهم، فلماذا نتكفل بهم؟»، وأضافت باللهجة الكويتية أنه يجب نقل الوافدين للخارج، أو حتى «أقطهم في البر»، أي في الصحراء.
https://www.youtube.com/watch?v=9US_IvVZvxE

وسجَّلت الكويت 317 إصابة بفيروس «كورونا» المستجد، بينها حالات لعمال وافدين، تعافى 80 منهم، بينما لم تعلن عن أي وفاة، ولم تصدر أي تصريحات رسمية حول وجود نقص في أسِرَّة المستشفيات.

وكتب ناشط، على موقع «تويتر»: «كيف نكون دولة الإنسانية، ونطالب برمي البشر في البر؟»، وقال آخر: «كم هو عدد الكويتيين الذين يعيشون في الخارج؟ وهل يجب تطبيق نظرية المماثلة على هؤلاء؟».

وتقدم الكويت العلاج مجاناً للمصابين بفيروس «كورونا» المستجد من مواطنين ووافدين، ويشكل الأجانب نحو 70 في المائة من السكان البالغ عددهم حوالى أربعة ملايين نسمة.


Kuwait فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة