انطلاق رالي تحدي عبور مصر بمشاركة 60 مغامرا من 11 دولة

انطلاق رالي تحدي عبور مصر بمشاركة 60 مغامرا من 11 دولة

يجوب المدن المصرية من الإسكندرية إلى أسوان بمسافة 2950 كم
الثلاثاء - 18 محرم 1436 هـ - 11 نوفمبر 2014 مـ
يستمر الرالي لمدة 9 أيام متصلة بخط سير جديد وأكثر صعوبة من الأعوام السابقة

ينطلق الموسم الرابع من سلسلة راليات «تحدي عبور مصر» من مدينة الإسكندرية الساحلية في 14 نوفمبر (تشرين الثاني) الحالي من القاهرة، وتستمر فعالياته حتى 22 من الشهر نفسه، بمشاركة أكثر من 60 مغامرا من مختلف دول العالم.
يبدأ الرالي يوم الجمعة المقبل ويستمر لمدة 9 أيام متصلة بخط سير جديد وأكثر صعوبة من الأعوام السابقة وبإجمالي مسافة قدرها 2950 كم. في خط سير يمر بعاصمة مصر؛ القاهرة، ثم العين السخنة ومدينة الجونة ومرسى علم، ثم يعبر الصحراء الشرقية إلى أسوان، ثم يتجه جنوبا إلى أبعد نقطه سياحية على حدود مصر الجنوبية عند معبد أبو سمبل الخالد. ومن هناك يتجه الرالي شمالا حيث يقود المشاركون بجوار وادي النيل بين الأقصر وأسوان وأسيوط قبل الاتجاه لإنهاء الرالي تحت سفح أهرامات الجيزة بالقاهرة.
ويشارك في الرالي هذا العام المغامر الأميركي الشهير ألكس شاكون الذي طاف حول العالم بدراجته النارية، وينوي توثيق رحلته في مصر بالفيديو ليضمها لفيلمه حول العالم 360 درجة، كما يشارك أيضا الرحالة المصري عمر منصور أول مصري وعربي وأفريقي يعبر قارة أفريقيا بدراجة نارية، وأيضا العديد من المشاركين من الولايات المتحدة الأميركية، وأستراليا، وكندا، وإنجلترا، وبيرو، وإيطاليا، وجمهورية التشيك، والمكسيك، والهند، والبرتغال، ومصر.
وفي خلال رحلتهم عبر مختلف المدن المصرية، سيقود هؤلاء المشاركون على طرق متنوعة في طبيعتها من جبليه صحراوية إلى أسفلتية وسيكتشفون العديد من المعالم الفريدة في مصر. ومن المتوقع أن يحظى الرالي بعدد متابعين يصل إلى نحو 300 مليون شخص حول العالم. وتعد سلسلة راليات تحدي عبور مصر سلسلة جديدة من راليات الموتوسيكلات الاسكوتر طويلة المسافات والتي تهدف لتشجيع المغامرين وعشاق الصحراء على زيارة مصر والاستمتاع بالمساحات الصحراوية.
ويقول أحمد الزغبي المتحدث الرسمي لتحدي عبور مصر، لـ«الشرق الأوسط»: «الرالي هذا العام يكتسب بريقا خاصا حيث يهدف لجذب انتباه وسائل الإعلام الإقليمية والعالمية وتوجيه الأنظار لمصر والتركيز على احتفاظها بأمنها الذي طالما اشتهرت به».
وأضاف أن الرالي الحالي يعتبر الأطول في المسافة من الراليات السابقة، مشيرا إلى أنه تمت إضافة مدن جديدة لمسار الدراجات النارية لإبراز الجمال الذي تشتهر به مصر وتنوع طبيعة مدنها، خاصة مع اختلاف طبيعة الطريق بين مدن وجبال وواحات وصحارى».
ويقول: «تحدي عبور مصر مغامرة فريدة من نوعها لكل من الرياضيين ومحبي السفر والترحال، حيث تجمع بين عالم الرياضة والترحال في رالي طويل المسافات. وقد تم تخطيط خط السير لتحدي هذا العام بعناية فائقة ليتضمن طرقا مختلفة ومتغيرة لتكون تجربة فريدة ومتكاملة للمشارك، تحت شعار أصحاب القلوب الضعيفة يمتنعون».


اختيارات المحرر

فيديو