إرجاء «رولان غاروس» يربك روزنامة البطولات الأربع الكبرى للتنس

إرجاء «رولان غاروس» يربك روزنامة البطولات الأربع الكبرى للتنس

الخميس - 24 رجب 1441 هـ - 19 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15087]
ملاعب رولان غاروس لن تفتح أبوابها في الموعد بسبب فيروس {كورونا} (أ.ف.ب)
باريس: «الشرق الأوسط»

تسبب إرجاء بطولة رولان غاروس الفرنسية إلى شهر سبتمبر (أيلول) المقبل بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، إلى ارتباك في روزنامة البطولات الأربع الكبرى للتنس، حيث لمح منظمو بطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية المجدولة كآخر حلقة بمنافسات إلى إمكان تعديل موعدها أيضاً.

وأعلن الاتحاد الفرنسي للعبة مساء الثلاثاء إرجاء بطولة رولان غاروس من موعد انطلاقها المقرر في 24 مايو (أيار)، إلى 20 سبتمبر، لكن الخطوة أثارت انتقادات واسعة من لاعبين ولاعبات، إذ إن الموعد الجديد لثانية البطولات الأربع الكبرى، بات بعد أسبوع فقط من ختام بطولة الولايات المتحدة التي تقام على ملاعب فلاشينغ ميدوز في نيويورك.

وبدا من الانتقادات أن المنظمين الفرنسيين حددوا الموعد الجديد من دون تشاور مسبق مع المعنيين، وفي مقدمهم رابطتا المحترفين والمحترفات.

وشعر العديد من لاعبي التنس حول العالم بالغضب من افتقار التواصل بين مسؤولي اللعبة بعدما قرر تأجيل البطولة الفرنسية ووصف الكندي فاسيك بوسبيسيل، وهو عضو في مجلس اللاعبين المحترفين، القرار بأنه «أناني» و«متغطرس»، كما أكد أنه أظهر أن رأي اللاعبين غير مهم في إدارة اللعبة.

وكتب بوسبيسيل على «تويتر»: «إنه لوقت صعب ويشعر الجميع بالتأثر بسبب هذه الكارثة. يجب أن تكون الأولوية للتواصل والعمل معاً بشكل أفضل للوصول إلى حلول».

وكرر عدة لاعبين نفس كلمات اللاعب الكندي.

وقال الأميركي نواه روبين: «هذا ليس لمطالبة اتحاد اللاعبين المحترفين بالتدخل بل لإظهار الصعوبات في هذه الرياضة».

وأضاف: «أربع بطولات كبرى مملوكة لجهات خاصة يمكنها أن تفعل ما تريد. رغم أن هذه الأوقات لا سابق لها، كنت أعتقد أنها ستعزز المزيد من التواصل».

وأبدى جيمي موراي، المصنف الأول عالمياً في منافسات الزوجي، عن اندهاشه من طريقة تعامل الاتحاد الفرنسي مع تغيير الموعد كما عبر لاعبون آخرون عن إحباطهم من هذا الأمر منهم الأرجنتيني دييغو شوارتزمان والرومانية سورانا كريستيا والروسية آلا كودريافتسيفا.

كما تدخلت نعومي أوساكا المصنفة الأولى عالمياً وأبدت اعتراضها وكتبت باللغة الفرنسية «عذراً؟».

من جهته، أكد الاتحاد الأميركي للعبة المنظم لـ«فلاشينغ ميدوز» المقررة بين 24 أغسطس (آب) (انطلاق التصفيات) و13 سبتمبر، أنه لن يعدّل موعدها حالياً، لكنه ترك المجال متاحاً لذلك.

وأوضح: «ندرك أن قراراً من هذا النوع (تعديل موعد بطولة كبيرة) لا يجب أن يتم اتخاذه بشكل أحادي»، فيما بدا انتقاداً مبطناً للخطوة الفرنسية.

وأضاف: «سنواصل التحضير لبطولة فلاشينغ ميدوز 2020. وفي الوقت الراهن لن يجري أي تعديلات على البرنامج»، مشددا في الوقت عينه إلى أن «هذه أوقات غير مسبوقة، ونحن نقوم بتقييم كل خياراتنا، بما فيها احتمال إرجاء البطولة إلى موعد لاحق».

يشار إلى أن الموعد الجديد لـ«رولان غاروس» يتعارض أيضاً مع منافسات كأس لايفر الاستعراضية المقررة هذا العام بين 25 سبتمبر و27 منه في مدينة بوسطن الأميركية، والتي تجمع بين فريقين أحدهما يمثل قارة أوروبا والثاني بقية العالم.

وكان منظمو هذه المسابقة قد أبدوا استغرابهم للقرار الفرنسي، مؤكدين أن المسابقة الاستعراضية باقية على موعدها.

وجاء في بيان لهم أن المواعيد الجديدة لرولان غاروس «تتزامن مع مواعيد كأس لايفر التي بيعت كل بطاقاتها من الآن».

وأوضح المنظمون أن الإعلان الفرنسي شكل مفاجأة لنا ولشركائنا، الاتحادين الأسترالي والأميركي للتنس، ورابطة اللاعبين المحترفين. لقد أثار أسئلة عدة ونحن نقوم بتقييم الوضع. في الوقت الحالي، نريد أن نبلغ المشجعين، الرعاة، شبكات البث التلفزيوني، الموظفين، المتطوعين، اللاعبين، ومدينة بوسطن العظيمة، أننا نعتزم إقامة مسابقة كأس لايفر 2020 كما هو مقرر».

وفرض تفشي فيروس كورونا المستجد شللاً شبه كامل في عالم الرياضة، في ظل القيود الصارمة التي فرضتها العديد من الدول على حركة التنقل والسفر للحد من انتشاره.

وفي التنس، أعلنت رابطة المحترفين إلغاء الدورات حتى 26 أبريل (نيسان)، بينما ألغت رابطة المحترفات دوراتها حتى الثاني من مايو. كما أعلن الاتحاد الدولي للعبة إرجاء نهائيات كأس الاتحاد لمنتخبات السيدات التي كانت مقررة في بودابست في أبريل المقبل.


فرنسا تنس فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة