تركيا تغلق حدودها مع اليونان وبلغاريا لمكافحة «كورونا»

تركيا تغلق حدودها مع اليونان وبلغاريا لمكافحة «كورونا»

الأربعاء - 24 رجب 1441 هـ - 18 مارس 2020 مـ
عامل ببلدية إسطنبول يقوم بتطهير ترام لمنع انتشار فيروس كورونا (رويترز)

أعلنت تركيا، اليوم الأربعاء، إغلاق حدودها البرية مع اليونان وبلغاريا أمام المسافرين الداخلين إلى البلاد أو الخارجين منها في إجراء لمكافحة تفشي فيروس كورونا، حسبما أفادت قناة «تي آر تي خبر» التلفزيونية الحكومية اليوم الأربعاء.

وأوضحت القناة أن البوابات ما زالت مفتوحة أمام الخدمات اللوجيستية.

ونقلت وكالة «دي إتش إيه» للأنباء عن وزارة الداخلية أن نقاط العبور مع البلدين المذكورين سيتم إغلاقها أمام المسافرين اعتباراً من منتصف ليل الأربعاء (21:00 ت غ).

وأكدت تركيا أول حالة وفاة مرتبطة بالفيروس في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء، وأوردت تقارير عن زيادة الإصابة المؤكدة للمثلين حيث بلغت 98 حالة بعد أن كثفت إجراءات مكافحة انتشار الفيروس.

ويحتشد آلاف المهاجرين عند الحدود اليونانية منذ الشهر الفائت في محاولة لدخول أوروبا.

وقال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان خلال ترؤسه اجتماعاً تنسيقياً اليوم لبحث التدابير اللازمة لاحتواء أزمة فيروس كورونا: «إذا تمكننا من توعية شعبنا بشكل جيد وسيطرنا على تفشي الفيروس فسنكون على موعد مع أيام سعيدة أكثر مما نأمل».

وتعهد إردوغان، وفقاً لما نقلته وكالة «الأناضول» للأنباء، بمواصلة اتخاذ تدابير صحية وإجراءات أخرى للسيطرة على تفشي فيروس كورونا، ولكنه أقر في الوقت نفسه بأن «تفشي كورونا ستكون له تبعات اقتصادية جدية إلى جانب التأثيرات الأخرى».

وأعلن الرئيس التركي أن وزير الصحة فخر الدين قوجة سيظل هو المعني بتقديم المعلومات حول فيروس كورونا في البلاد، مشيراً إلى أن «تركيا أحسن حالاً من دول أخرى فيما يتعلق بتفشي كورونا». وقال: «علينا أن نبقي عجلة الحياة مستمرة في الدوران في ظل انتشار الوباء، وسوف نسعى إلى تفادي الأضرار»، مضيفاً: «نحاول الحد من تفشي وباء كورونا في بلادنا، ونسعى في الوقت ذاته إلى تأمين احتياجات المواطنين».

ووفقاً لأحدث البيانات الرسمية، فإن عدد حالات الإصابة المسجلة بالفيروس في تركيا بلغ 98 حالة.


تركيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة