«كورونا» يُربك العالم ويهوي بالأسواق

«كورونا» يُربك العالم ويهوي بالأسواق

الصين تتوقع انتهاء الأزمة في يونيو... وتراشق بينها وبين أميركا حول مسؤولية تفشي الفيروس... وواشطن توقف الرحلات من أوروبا
الجمعة - 19 رجب 1441 هـ - 13 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15081]
ترمب يتحدث عبر التلفزيون أمس فيما يبدو متعامل ببورصة نيويورك التي طغى عليها اللون الأحمر إثر انهيار السوق بسبب «كورونا» (أ.ف.ب)

تسبب فيروس «كورونا» الجديد في إرباك واسع بالعالم أمس؛ حيث تم إلغاء عشرات الفعاليات السياسية والرياضية والثقافية في دول عدة، كما هوت الأسواق وعمّ المستثمرين الرعب.

وأنهت بورصة «وول ستريت»، أمس، أسوأ جلسة لها منذ عام 1987 بخسارة «داو جونز» 10 في المائة، فيما سجلت الأسواق الأوروبية تدهوراً كبيراً.

وبينما توقّع كبير المستشارين الطبيين لدى الحكومة الصينية «انحسار» الوباء بحلول يونيو (حزيران) المقبل؛ «إذا حشدت جميع البلدان مواردها»، حاصر الفيروس عدداً أكبر من المسؤولين وقادة الدول.

وأُخضع ملك النرويج هارالد الخامس (83 عاماً) والملكة صوفيا (82 عاماً) للحجر المنزلي، فيما أعلن رئيس وزراء كندا جاستن ترودو العمل من منزله. وتأكّدت إصابة مسؤول الإعلام في مكتب الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، ما دفع الأخير إلى عزل نفسه.

كذلك؛ تبادلت بكين وواشنطن الاتهامات حول مسؤولية تفشي الوباء. فقد اتهم مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبراين، الصين بالتقاعس عن الاستجابة للظهور الأوّلي للفيروس، مما «كلّف على ما يبدو العالم شهرين». وردّ المتحدث باسم الخارجية الصينية كينغ شوانغ قائلاً إن هذه التصريحات «غير الأخلاقية وغير المسؤولة» من بعض المسؤولين لن تساعد الجهود الأميركية لمكافحة الوباء. وأضاف: «نتمنى أن يركز عدد من المسؤولين في الولايات المتحدة حالياً جهودهم على الاستجابة للفيروس وتعزيز التعاون، وليس على توجيه اللوم للصين». كما قالت الحكومة الصينية إن الجيش الأميركي «ربما جلب (كورونا) إلى مدينة ووهان».

وفي إجراء صارم لمنع تفشي «كوفيد 19» داخل الولايات المتحدة، قرر الرئيس دونالد ترمب حظر الرحلات من دول الاتحاد الأوروبي لمدة شهر، مستثنياً بريطانيا وآيرلندا.
...المزيد


أميركا الاتحاد الاوروبي الصين العالم العربي أخبار العالم فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة