اجتماع في فيينا الأربعاء بشأن الاتفاق النووي الإيراني

اجتماع في فيينا الأربعاء بشأن الاتفاق النووي الإيراني

الاثنين - 1 رجب 1441 هـ - 24 فبراير 2020 مـ
جانب من اجتماع سابق للقوى الدولية وإيران في فيينا (أرشيف - رويترز)
بروكسل: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن الاتحاد الأوروبي، اليوم (الاثنين)، أن ممثلين عن الدول التي لا تزال طرفاً في الاتفاق النووي الإيراني سيجتمعون في فيينا، الأربعاء، بعدما أطلقت كل من بريطانيا وفرنسا وألمانيا آلية فض الخلافات.
ووفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية، يأتي الاجتماع في وقت تحاول الأطراف الأوروبية الموقّعة على الاتفاق النووي إيجاد طريقة لإقناع إيران بالالتزام مجدداً بالاتفاق بعدما تخلّت طهران عن بعض التزاماتها المنصوص عليها رداً على انسحاب الولايات المتحدة وإعادتها فرض عقوبات على إيران.
واتهمت بريطانيا وفرنسا وألمانيا بشكل رسمي إيران، في 14 من يناير (كانون الثاني) بانتهاك بنود الاتفاق.
ومن شأن الانتهاكات أن تؤدي لإعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة والتي كانت قد رفعت من على إيران.
وقال خوسيب بوريل، مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، أثناء زيارة إلى طهران في 4 فبراير (شباط)، إن الاتحاد الأوروبي سيمدد إلى أجل غير مسمى فترة حل الخلافات حول الاتفاق النووي حتى يتجنب ضرورة إحالة النزاع إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أو فرض عقوبات جديدة على إيران.


النمسا النووي الايراني

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة