شبهات فساد حول حكومة علاوي قبل ولادتها

شبهات فساد حول حكومة علاوي قبل ولادتها

القضاء العراقي يحقق في مزاعم عن شراء المناصب
الأحد - 22 جمادى الآخرة 1441 هـ - 16 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15055]
بغداد: حمزة مصطفى وفاضل النشمي

بينما ينتظر أن يعلن رئيس الوزراء العراقي محمد علاوي اليوم عن تشكيلة حكومته، قرر مجلس القضاء الأعلى فتح تحقيق بشأن شبهات فساد تحوم حول التشكيلة ومزاعم عن شراء المناصب.

وقال المتحدث الرسمي باسم مجلس القضاء الأعلى، القاضي عبد الستار بيرقدار، إن «رئيس مجلس القضاء الأعلى أوعز باستدعاء فوري لكل مَن يظهر في وسائل الإعلام ويدعي حصول مساومات لإشغال مناصب في الحكومة الجديدة». وأضاف بيرقدار في بيان أمس أنه «في حال كذب هذا الادعاء فسوف يُعاقب مَن يصرح بخلاف للحقيقة وفق القانون».

وكان السياسي العراقي إبراهيم الصميدعي أعلن في تصريح متلفز أنه تلقى عروضاً بملايين الدولارات من قبل قوى سياسية لم يكشف عنها، مقابل حجز وزارة لها أو أكثر في كابينة علاوي. وفي تصريح لـ«الشرق الأوسط» قال الصميدعي: «طبقاً لما سمعته، فإن صفقات شراء الوزارات تجاوزت 100 مليون دولار أميركي».

من ناحية ثانية، تفكر جماعات الحراك بالانسحاب من ساحة التحرير وسط بغداد وتركها لأنصار مقتدى الصدر الذين تتهمهم باستهداف المعتصمين في الساحة. وشهدت الليلة قبل الماضية تطورات خطيرة في الساحة تمثلت في قيام مجاميع مجهولة بالهجوم على المعتصمين استخدمت خلاله المسدسات الكاتمة للصوت والسكاكين. ونجم عن «الغزوة الليلية» كما وصفها بعض الناشطين مقتل الناشط أحمد حرب بمسدس كاتم للصوت وتعرض آخرين إلى طعنات بالسكاكين.
...المزيد


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة