بيونغ يانغ: ترمب هنأ كيم بعيد ميلاده لكن لا عودة للمفاوضات

بيونغ يانغ: ترمب هنأ كيم بعيد ميلاده لكن لا عودة للمفاوضات

السبت - 16 جمادى الأولى 1441 هـ - 11 يناير 2020 مـ
الرئيس الأميركي دونالد ترمب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون (أرشيف - رويترز)
سيول: «الشرق الأوسط أونلاين»

نشرت وكالة الأنباء المركزية الكورية بياناً، اليوم (السبت)، أكدت فيه أن كوريا الشمالية تلقت تهنئة من الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، بمناسبة عيد ميلاده، لكنه أضاف أن بيونغ يانغ لن تعود إلى طاولة المفاوضات، بحسب تقرير لوكالة «رويترز».

وقال كيم كي جوان مستشار وزارة الخارجية في البيان إن كيم ربما يكنّ الإعجاب لترمب على المستوى الشخصي، لكنه لن يقود البلاد على أساس المشاعر الشخصية.

وتابع قائلاً: «رغم العلاقات الطيبة بين الزعيمين؛ فمن الخطأ أن تتوقع الولايات المتحدة عودة المحادثات».

وكان مسؤول بارز في كوريا الجنوبية قد قال، أمس (الجمعة)، إن ترمب أعرب عن أطيب أمنياته لزعيم كوريا الشمالية بمناسبة ذكرى ميلاده، وفقاً لـ«وكالة الأنباء الألمانية».

وأوضح مستشار الأمن القومي في كوريا الجنوبية، تشونغ إيوي يونغ، أن ترمب كلفه نقل تحياته إلى كيم، خلال محادثات عقدها المسؤول الكوري الجنوبي بواشنطن في وقت سابق من الأسبوع الحالي.

ولم يفصح تشونغ عن مزيد من التفاصيل بشأن مضمون رسالة الرئيس الأميركية للزعيم الكوري الشمالي، أو شكلها أو كيف جرى توصيلها لكيم.

ويُعتقد أن ذكرى ميلاد زعيم كوريا الشمالية توافق الثامن من يناير (كانون الثاني)، وأنه قد بلغ الثامنة والثلاثين من العمر. ولم تؤكد بيونغ يانغ مطلقاً يوم ميلاد زعيمها.

وقال ترمب في عام 2018 إن زعيم كوريا الشمالية كتب له «رسائل جميلة».

ولكن العلاقات بين الجانبين ساءت، العام الماضي، في أعقاب قمتين ومقابلة قصيرة بين الزعيمين، في ظل تجمد المحادثات بشأن البرنامج النووي لبيونغ يانغ.


أميركا كوريا الشمالية الولايات المتحدة ترمب كوريا الشمالية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة