موسيقى فنلندية تمتزج بالعربية في الرياض

موسيقى فنلندية تمتزج بالعربية في الرياض

شملت أعمالاً عالمية لآراماس يارنفلت وفيروز
الجمعة - 22 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 20 ديسمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14997]
جانب من الليلة الموسيقية الفنلندية في الرياض (الشرق الأوسط)
الرياض: فتح الرحمن يوسف

أدّى ثنائي الكمان الفنلنديين كوتيلا وفالتونين، إضافةً إلى عازف العود السعودي محمد بن خنين، حفلاً موسيقياً، وجد تجاوباً كبيراً من الحاضرين في مقرّ السفارة الفنلندية بالرياض.
وقدم الموسيقيون الثلاثة معزوفات لعدة موسيقيين وملحنين أوروبيين وشرق أوسطيين من أمثال آراماس يارنفلت وفيروز.
آنتي روتوفووري، السفير الفنلندي لدى السعودية، قال: «ليست هناك طريقة أفضل للاحتفال بإقامة العلاقات الدّبلوماسية من حفل موسيقي يجمع بين موسيقى من بلداننا ومناطقنا، ويمثّل ثقافتَي بلدينا، ويعزف ألحانَه الموسيقيون الموهوبون الشباب من فنلندا والسعودية». وتابع: «يصادف هذا العام مرور خمسين سنة على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين السعودية وفنلندا، وقد أقيمت العلاقات الثنائية في عهد الملك فيصل في عام 1969».
وافتتحت فنلندا أول سفارة لها في جدة عام 1974، ومنها انتقلت إلى الرياض في عام 1985، إلى جانب البعثات الدبلوماسية الأجنبية الأخرى. كما افتتحت المملكة سفارة في هلسنكي عام 2008.


السعودية موسيقى

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة