إريك ترمب يشارك صورة لنجله نائماً على الأرض أمام «بابا نويل»

إريك ترمب يشارك صورة لنجله نائماً على الأرض أمام «بابا نويل»

الجمعة - 16 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 13 ديسمبر 2019 مـ
نجل إريك ترمب ممدد على الأرض بينما كان والده وشقيقته يلتقطان صورة مع «بابا نويل» (ديلي ميل)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
يستعد إريك ترمب، نجل الرئيس الأميركي دونالد ترمب، وزوجته لارا، للاحتفال بعيد الميلاد لأول مرة كعائلة مكونة من أربعة أفراد، لكن يبدو أن ابنهما لوك، البالغ من العمر عامين، قد لا يكون من محبي شخصية «بابا نويل» أو «سانتا كلوز» التي ترتبط بهذا العيد،وفقا لصيحفة "ديلي ميل" البريطانية.
وشارك رجل الأعمال البالغ من العمر 35 عاماً يوم الأربعاء صورة لطفله الأكبر على موقع «إنستغرام» يظهر بها وهو ممدد على الأرض ورأسه للأسفل أثناء قيام إريك بالتقاط صورة مع ابنته كارولينا البالغة من العمر أربعة أشهر بالقرب من «بابا نويل».
ويجلس الشخص الذي يرتدي شخصية «بابا نويل» على كرسي واضعاً كارولينا الصغيرة بين ذراعيه بينما يركع إريك مبتسماً بجانبهما.
وعلى الرغم من أن الرضيعة لا تبدو مهتمة جداً لما يجري حولها؛ لصغر سنها، فإن الطفل لوك أظهر اهتماماً أقل أيضاً، حيث اختار النوم على الأرض أثناء جلسة التصوير مع «بابا نويل».
ولحسن حظ إريك ولارا، انتهى بهما المطاف بالتقاط صورة عائلية أمام الشجرة، لكن لم يجلس الطفل على حضن «بابا نويل».
وفي الصورة التي نشرتها لارا (37 عاماً)، على «إنستغرام»، احتشد الأربعة جميعاً إلى جانب القاضية جانين بيرو، التي حلت مكان «بابا نويل» وجلست على الكرسي الأحمر.
أميركا عيد الميلاد ترمب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة