قوات روسية في عامودا لـ «حماية» الأكراد من تركيا

قوات روسية في عامودا لـ «حماية» الأكراد من تركيا

طائرات التحالف تغتال قيادياً متطرفاً في شمال غربي سوريا
الأربعاء - 7 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 04 ديسمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14981]
مقر الشرطة العسكرية الروسية في عامودا (الشرق الأوسط)
عامودا (سوريا): كمال شيخو - أنقرة: سعيد عبد الرازق

اتخذت الشرطة العسكرية الروسية مبنى مؤلفاً من طابقين في عامودا شمال شرقي سوريا، لمراقبة انتشار قوات تابعة للحكومة السورية على الشريط الحدودي، وانسحاب «قوات سوريا الديمقراطية» إلى عمق 30 كلم جنوباً، وتوفير «حماية» للأكراد من الجيش التركي.

ورصدت «الشرق الأوسط» الوضع في عامودا، ووقفت على وجود مشاعر متباينة لدى السكان، بعضهم يخشى التهديدات التركية بعد تنفيذها هجوماً على مدينتي رأس العين وتل أبيض منتصف أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، فيما يشكك آخرون بجدية الدور الروسي لحماية المنطقة.

وقال أحدهم مرحباً بانتشار الشرطة الروسية: «انتشار الروس وقوات النظام إذا كان لوقف العدوان التركي أمر جيد. أي تحرك يوقف هذه التهديدات ويُبعد شبح الحرب سيخدم سكانها المدنيين». لكن جاره الخياط صالح شكّك بجدية روسيا، وقال: «في معركة عفرين، تخلت روسيا عن الأكراد لأنها توصلت إلى اتفاق مع تركيا على حساب الشعب السوري».

في غضون ذلك، قال «المرصد السوري لحقوق الإنسان» إن طائرات «درون» تابعة للتحالف الدولي اغتالت قيادياً متطرفاً في شمال غربي سوريا.
...المزيد


سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة