القوات المشتركة في اليمن لتعزيز أداء العاملين في المجالات الإنسانية

القوات المشتركة في اليمن لتعزيز أداء العاملين في المجالات الإنسانية

اللواء المعمر: نهدف إلى الارتقاء بأداء العسكريين والقانونيين العاملين في الميدان
الاثنين - 5 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 02 ديسمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14979]
الرياض: عبد الهادي حبتور
تستمر القوات المشتركة في اليمن في تعزيز أداء العاملين في الميدان عبر المجالات الإنسانية خصوصاً وقت الحروب، من خلال دورات تدريبية للعسكريين والمدنيين.
وافتتح اللواء طيار ركن عبد الله الغامدي نائب قائد القوات المشتركة يوم أمس، في الرياض دورة تدريبية في القانون الدولي الإنساني لعدد من العسكريين والجهات الإغاثية المرتبطة بتحالف دعم الشرعية في اليمن.
وأوضح اللواء طيار ركن سعود المعمر رئيس فريق التمثيل الموحد بقيادة القوات المشتركة أن الدورة التي تستمر لـ4 أيام ستركز على قانون الحرب، وقانون النزاع المسلح، بهدف الارتقاء بأداء العاملين في الميدان من العسكريين والمستشارين القانونيين والمعنيين بهذا المجال، والوصول بهم إلى أعلى مستويات الاحترافية في أداء الأعمال الموكلة لهم.
وأضاف: «سيتم خلال الدورة استعراض نظرة عامة عن القانون لحقوق الإنسان وأساليب القتال والأعمال العدائية والاستهداف وقواعد الاشتباك والعقوبات والتحديات وأصول التحقيق وفق القانون الدولي الإنساني، والتعريف بمهام الجهات المعنية بإيصال المساعدات الإنسانية والتنسيق في إيجاد الممرات الآمنة والتعامل مع المحاصرين والمحتجزين واللاجئين خلال العملية العسكرية».
اللواء المعمر كشف أن القوات المشتركة عبر فريق التمثيل الموحد سبق ونظمت 4 دورات في القانون الدولي الإنساني استفاد منها أكثر من 300 متدرب من العسكريين والعاملين في المجال الإنساني والإغاثي، لافتاً إلى أن هذه الدورة هي الخامسة، ويشارك فيها إلى جانب العسكريين ممثلون عن الصليب الأحمر ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، والنيابة العامة وهيئة حقوق الإنسان والهلال الأحمر السعودي.
من جانبه، أشار غسان الحيدري من شركة برهان المعرفة التي تقدم الدورة بالتعاون مع القوات المشتركة إلى أنهم يركزون على تزويد رجال القوات المسلحة السعودية والعاملين في المجال الإنساني والإغاثي بالمعلومات المساندة لهم في الميدان. وتابع: «سيركز اليوم الأول للدورة على مقدمة عامة في قانون الحرب تتضمن التاريخ والمبادئ الأساسية ومقدمة عامة في القانون الإنساني الدولي، أما اليوم الثاني فسيتطرق إلى أساليب القتال والأعمال العدائية وتطبيق القانون الدولي من خلال الاستهداف وقواعد الاشتباك».
وأضاف الحيدري: «في اليوم الثالث ستركز الدورة على التحقيق وفق القانون الدولي الإنساني وأصول التجريم وتوضيح أنواع جرائم الحرب، أما اليوم الأخير فسيخصص للتفاعل مع الكيانات الدولية فيما يتعلق بدخولهم مناطق النزاع وأدوارهم وحدود صلاحياتهم».
ويقدم الدورة خبراء في القانون الدولي الإنساني، وهم: العقيد جيل كاسيل نائب مدير الإدارة العسكرية في المعهد الدولي الإنساني، وإيريك سيتينمايلر مستشار ومدرب حول القانون الدولي الإنساني، والباحثة في معهد أكسفورد إيمانولا جيلارد ورئيسة برنامج القانون في ميدلسكس البريطاني ستاماتيا كيربازي.
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة