غريفيث: الضربات الجوية انخفضت 80 %

غريفيث: الضربات الجوية انخفضت 80 %

أبدى قلقاً من تقييد حرية الفريق الأممي في الحديدة
السبت - 26 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 23 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14970]
نيويورك: علي بردى
أفاد مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث بانخفاض سجلته العمليات العسكرية الجوية في اليمن بنسبة 80 في المائة في هذه الفترة مقارنة بأسبوعين سابقين، مشددا على قلقه من تقييد حركة الفريق الأممي في الحديدة. وفي المقابل، عبر عن قلقه من تقييد الحوثي لحرية الفريق الأممي في المدينة»،

ومع ذلك، رأى المبعوث الخاص أن «زخماً يبنى» للتوصل إلى سلام شامل في اليمن، عازياً الفضل في ذلك إلى الجهود التي تبذلها السعودية، وأبرزها اتفاق الرياض.

وفي إحاطة عبر دائرة تلفزيونية، قال غريفيث لجلسة اعتيادية لمجلس الأمن أمس، إن «الوصول إلى تسويات ليس إنجازاً صغيراً... بدأنا الآن نرى الحاجة إلى نوع القيادة التي تحقق السلام».

ووصف المبعوث الخاص الأحداث التي شهدتها عدن في أغسطس (آب) الماضي، بأنها كانت مرعبة، «وتهدد بتفكك حقيقي للدولة اليمنية»، وكشف عن أنه «خلال المحادثات التي أدت إلى اتفاق الرياض بين (الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي)، جرى التفاوض لأكثر من 86 يوماً، جلس خلالها قادة من أحزاب المعارضة سوية واتفقوا على العمل من أجل قضية أكبر».

وعلى أثر الجلسة خرجت رئيسة مجلس الأمن للشهر الجاري المندوبة البريطانية كارين بيرس، وأعلنت أن أعضاء مجلس الأمن متفقون بالإجماع على الإشادة بالدور الحيوي والجهود التي تبذلها السعودية، لا سيما بالصيغة التي تبلورت في اتفاق الرياض وصولاً إلى تسوية شاملة، وعبرت عن قلق بالغ من القيود المفروضة من الحوثيين على المساعدات الإنسانية.



المزيد...
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة