الحكومة المصرية: حققنا المركز الثامن عالمياً في الأمن

الحكومة المصرية: حققنا المركز الثامن عالمياً في الأمن

الأربعاء - 23 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 20 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14967]
القاهرة: «الشرق الأوسط»
أعلنت الحكومة المصرية، أمس، أن البلاد «تقدمت في (مؤشر الأمن والأمان) الصادر عن مؤسسة (غالوب)، إذ حققت المركز الثامن عالمياً، والثاني عربياً، وذلك بحصولها على 92 نقطة، مقارنة ببلوغها المركز الـ16 عالمياً العام الماضي».
وأفادت رئاسة الوزراء، في بيان، أمس، أن رئيس الحكومة مصطفى مدبولي استعرض نتائج المؤشر، خلال الاجتماع الأسبوعي للوزراء.
وتعول السلطات المصرية، على تعزيز معدلات الثقة والأمان في البلاد، بهدف جذب الاستثمارات المباشرة، واجتذاب السائحين لإنعاش القطاع الحيوي والمهم، والذي تأثر خلال السنوات الأربع الماضية، في أعقاب حادث سقوط طائرة روسية في عام 2015، عقب إقلاعها من مطار شرم الشيخ بجنوب سيناء، ما أسفر عن مقتل 224 راكباً كانوا على متنها.
وتضمن التقرير، بحسب الحكومة المصرية، معلومات تشير إلى أن «سنغافورة من أكثر بلدان العالم أماناً بحصولها على معدل 97 نقطة، وجاءت الإمارات بالمركز الثالث عالمياً، والأول عربياً، بحصولها على 93 نقطة». ووفق المؤشر، فإنه «يعتمد على ترتيب الدول، بحصول كل دولة على درجة من 100 بحيث تلك الحاصلة على أعلى معدل تكون هي الأكثر أماناً، ويتم إعداده عبر مقابلات مباشرة مع نحو 152 ألف مواطن تفوق أعمارهم 15 سنة في 142 دولة عبر العالم».
وتنفذ قوات الأمن المصري، عمليات في شمال سيناء، لملاحقة عناصر «إرهابية مسلحة»، تدين في معظمها بالولاء لـ«تنظيم داعش»، وأطلقت مطلع العام الماضي عملية موسعة لـ«تطهير المنطقة»، وتعلن قيادة الجيش بين الحين والآخر عن إسقاط «قتلى» في صفوف المتطرفين.
مصر أخبار مصر الارهاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة