قلق أميركي حيال الوضع في هونغ كونغ

قلق أميركي حيال الوضع في هونغ كونغ

واشنطن حضت الشرطة والمحتجين على ضبط النفس
الثلاثاء - 15 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 12 نوفمبر 2019 مـ
شرطة مكافحة الشغب تحتجز متظاهراً أثناء مواجهتها مع طلاب الجامعات في جامعة هونغ كونغ (رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعربت الولايات المتحدة، أمس (الاثنين)، عن «قلقها العميق» تجاه الوضع في هونغ كونغ، حيث يرقد شخصان في حالة حرجة عقب إضراب في عموم المدينة تحول إلى مشاهد فوضوية من الحواجز المشتعلة والغاز المسيل للدموع.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس في بيان، إن «الولايات المتحدة تراقب الوضع في هونغ كونغ بقلق عميق». وأضافت: «ندين العنف من كل الأطراف ونقدم تعازينا لضحايا العنف بغض النظر عن ميولهم السياسية، وندعو الطرفين - الشرطة والمتظاهرين - لضبط النفس».

وذكر مستشفى في هونغ كونغ أمس، أن هناك اثنين من المتظاهرين في حالة حرجة.

وقالت الرئيسة التنفيذية لهونغ كونغ، كاري لام، إن أكثر من 60 شخصاً نقلوا إلى المستشفى وأدانت المتظاهرين العنيفين، قائلة إن تصرفاتهم تؤدي إلى جعل هونغ كونغ «على شفا اللاعودة».

كما حثت الولايات المتحدة الصين على احترام الالتزامات التي قطعتها على نفسها بموجب معاهدة دولية وقعت عليها مع بريطانيا في عام 1984 «بما في ذلك الالتزامات بأن هونغ كونغ ستتمتع بدرجة عالية من الحكم الذاتي، وأن يتمتع سكانها بحقوق الإنسان وحرية التعبير والتجمع السلمي».


هونغ كونغ هونغ كونغ أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة