أصغر ملياردير في أفريقيا: طلبت من الخاطفين قتلي

أصغر ملياردير في أفريقيا: طلبت من الخاطفين قتلي

الأربعاء - 2 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 30 أكتوبر 2019 مـ
رجل الأعمال التنزاني محمد ديوجي (أرشيفية - أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
كشف رجل الأعمال التنزاني محمد ديوجي، أصغر ملياردير في أفريقيا، أنه عندما تعرض للاختطاف طلب من خاطفه أن يقتله، وأكد أنه لم يدفع فدية مقابل إطلاق سراحه.
وكان ديوجي، الذي تقدر مجلة «فوربس» الأميركية ثروته بـ1.5 مليار دولار، اختطف من 12 شهراً خارج فندق بالعاصمة التنزانية دار السلام، وأجرت الشرطة عملية بحث كبيرة عنه.
وأوضح رجل الأعمال، لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، في أول لقاء مع وسائل الإعلام، أن مدة اختطافه استمرت لـ10 أيام، وكان معصوب العينين لدرجة أنه أعتقد أنه فقد بصره، وتم إطلاق سراحه دون أن يدفع فدية.
وذكر أنه تعرض للتهديد بالقتل، وأنه شعر بوجود بنادق حوله ولكنه كان مصرّاً على عدم دفع فدية، وطلب من الخاطف إطلاق النار عليه لمدة 6 أيام.
وتابع أنه كان يستطيع سماع أشخاص يبحثون عنه، وكذلك صوت مروحية، وظن أنها ضمن جهود البحث عنه، وقال إن الخاطفين تركوه في مكان يبعد 15 دقيقة بالسيارة عن الفندق الذي اختطف منه.
وقال إنه وكذلك السلطات لم يعرفوا الدافع وراء الجريمة، ولكنه يعتقد أن الخاطفين كانوا يخططون لطلب فدية، ولكنهم في النهاية اضطروا تحت الاهتمام السياسي والضغط الإعلامي لإطلاق سراحه.
وأكد أنه أجرى تغييرات على نمط حياته بعد تلك التجربة حيث لم يعد يركض بمفرده على الشاطئ واستعان بمصابيح أضواؤها أقوي، ووجه الشكر لمن صلوا من أجل سلامته.
Tanzania - United Republic of إفريقيا عالم الجريمة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة