روبرت غرينت: أفلام «هاري بوتر» سلبت مني طفولتي

روبرت غرينت: أفلام «هاري بوتر» سلبت مني طفولتي

الاثنين - 12 ذو الحجة 1435 هـ - 06 أكتوبر 2014 مـ

بدأ الممثل روبرت غرينت مشواره المهني في التمثيل بتجسيد شخصية رون ويزلي بينما كان في سراويله القصيرة في سلسلة أفلام «هاري بوت» التي حققت شهرة عالمية، وحقق ثروة كبيرة تكفيه مدى الحياة، لكنه أبدى امتعاضه أخيرا من ذلك، وعد سلسلة الأفلام الشهيرة سلبت منه طفولته.
وقال غرينت، (26 سنة)، لصحيفة «ديلي ميرور»: «إنه عالم مظهري شبيه بفقاعة وخانق تماما، مثله مثل مدرسة». وأقر غرينت قائلا: «أشعر بأنني أعيش في ظل ضغوط... أشعر كأنني قد حصلت على القليل مما لا بأس به.. إنني في وضع لا يجعلني مستريحا، وأنا أقل شخص خبرة من بين جميع من هم على الساحة».
وكان غرينت بدأ انطلاقته في سلسلة أفلام هاري بوتر من سن الحادية عشرة. وقال الذي ربح ما يقدر بـ25 مليون جنيه إسترليني من وراء هذه السلسلة: «لقد كان أمرا سخيفا ما قمنا به». وأوضح أن سنوات تصوير هذه السلسلة سلبت منه طفولته.


اختيارات المحرر

فيديو