حول العالم

حول العالم

الأربعاء - 10 صفر 1441 هـ - 09 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14925]
قلعة دراكولا، رومانيا



يحظى اسم دراكولا بشهرة واسعة نالها من قصص الرعب المرتبطة بخرافة مصاصي الدماء، كانت بدايتها رواية الكاتب الآيرلندي، برام ستوكر، عام 1897، إلا أن هذه الشهرة طمست معالم الشخصية التاريخية الحقيقية التي تحمل الاسم. ربما العنصر الوحيد المشترك بين دراكولا الخيال والحقيقي المتعطش للدماء، هو الأمير فلاد الثالث، أمير مقاطعة والاشيا في رومانيا، والمولود عام 1431م، واكتسب لقب دراكولا بسبب وحشيته البالغة في مواجهة أعدائه.

في عام 1388 اكتمل بناء القلعة التي شيدت على منحدر صخري شاهق. وفي عام 1920 انتقلت ملكية القلعة إلى ماريا ملكة رومانيا، ومع انتقال البلاد إلى نظام حكم شيوعي تحولت القلعة إلى متحف عام 1956. وبعد معركة قضائية استمرت سنوات، عادت ملكيتها إلى ورثتها القانونيين أحفاد العائلة الملكية السابقة، في الأول من يونيو (حزيران) 2009؛ الأرشيدوق دومينيك، والأرشيدوقة ماريا ماغدلينا، والأرشيدوقة إليزابيث.

بالنسبة إلى أقرب مدينة للوصول إلى القلعة، فهي براشوف الواقعة على بعد أقل من 30 كيلومتراً، بينما تبلغ المسافة بين القلعة والعاصمة بوخارست نحو 200 كيلومتراً. أما موسم ذروة الإقبال على زيارة القلعة فيقع بين أبريل (نيسان) وسبتمبر (أيلول).





غابة إيبورو، كينيا



تمتد غابة إيبورو على مساحة 8.715 هكتاراً، في منطقة من التلال المرتفعة والأودية العميقة وجبل ماونت إيبورو. تحدها من الجنوب الشرقي بحيرة نيفاشا، ومن الشمال بحيرة إلمنتيتا، ومن الشمال الغربي بحيرة ناكورو.

تعد الغابة محمية طبيعية، وتتميز بمنظومة بيئية ثرية، تتمثل في فصائل متنوعة من الأشجار والنباتات، مثل الخوخ الأفريقي، علاوة على كونها موطناً لما يزيد على 44 نوعاً من الثدييات، منها ظبي البونغو المهدد بالانقراض. كما تزخر بكثير من الينابيع والمساقط المائية، ما يخلق صورة ساحرة أقرب إلى جنة على الأرض.

من أبرز النشاطات التي يمارسها السياح بالغابة، التنزه سيراً على الأقدام في قلب مجموعات منظمة يقودها مرشد. وتتراوح فترة جولات السير عبر الغابة ما بين 6 و8 ساعات، وتعتبر بوجه عام متوسطة الصعوبة.

وبطبيعة الحال، هناك مستلزمات، يتعين على الزائر حملها معه في مثل هذه الجولات، أهمها نظارة شمسية، وكريم يقي البشرة من أشعة الشمس الضارة، وزجاجة مياه كبيرة، وأطعمة خفيفة مغلفة، وحقيبة محمولة على الظهر لحمل الأغراض بها، وتضم كذلك ملابس سباحة، بجانب ضرورة ارتداء حذاء رياضي وسراويل مريحة. أما عن كيفية الوصول، فالأفضل الانتقال براً عبر طريق ناكورو - نيروبي.
سفر و سياحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة