زعيمة هونغ كونغ تتعهد بتهدئة الاستياء

زعيمة هونغ كونغ تتعهد بتهدئة الاستياء

السبت - 15 محرم 1441 هـ - 14 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14900]
هونغ كونغ - «الشرق الأوسط»: تعهدت زعيمة هونغ كونغ، كاري لام، بجعل الإسكان ووسائل عيش المواطنين أولوية، لتهدئة حالة من الاستياء العميق حيال طريقة حكم المركز المالي الآسيوي، في الوقت الذي يستعد محتجون فيه لمظاهرات جديدة. وقالت لام في منشور على «فيسبوك» في وقت متأخر أول من أمس الخميس، إن حكومتها ستزيد المعروض من وحدات الإسكان، مع الإعلان عن مزيد من الخطط. وقالت إنها تسببت في «فوضى لا تغتفر» بإشعال الأزمة السياسية، وإنه لو كان الأمر بيدها لاستقالت. ورغم أن الاحتجاجات تفجرت بسبب مشروع قانون، تم سحبه الآن، لتسليم المشتبه بهم إلى الصين، وتقويض بكين للحريات المدنية، فإن كثيراً من المحتجين الشبان غاضبون أيضاً بسبب تكاليف المعيشة المرتفعة، وتضاؤل فرص العثور على وظائف في المستقبل.
وهونغ كونغ بها بعض أغلى العقارات في العالم. ويقول كثير من الشباب إن سياسة الإسكان بالمدينة مجحفة، إذ لا يستفيد منها سوى الأغنياء، بينما يضطرون هم للعيش مع آبائهم أو استئجار شقق في حجم «صناديق الأحذية» بأسعار باهظة.
هونغ كونغ هونغ كونغ أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة