اكتشاف أحافير أثرية في قصر الكرملين

اكتشاف أحافير أثرية في قصر الكرملين

الأربعاء - 12 محرم 1441 هـ - 11 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14897]
موسكو: طه عبد الواحد
أعلن معهد الهندسة التابع لأكاديمية العلوم الروسية عن اكتشاف «شظايا سيراميك» تعود إلى بدايات العصر الحديدي (بين 1500 و1000 عام قبل الميلاد) خلال حفريات أثرية في واحدة من ساحات الكرملين، مقر إقامة الرئيس الروسي. وقال نيكولاي ماكاروف، مدير المعهد، إن قطع السيراميك التي عثر عليها الخبراء خلال الحفريات تعود إلى القبائل الفنلندية التي استقرت في مناطق حوض نهر موسكو في النصف الثاني من الألفية الأولى قبل الميلاد. وأشار إلى أنه تم العثور قبل ذلك على شظايا سيراميك في موقع الحفريات، لكن بعدد قليل وفي حالات نادرة، لافتاً إلى أن ما تم العثور عليها الآن عينات كثيرة تؤكد أن قبائل فنلندية قديمة عاشت على هذه الأراضي منذ القدم.

وبدأت حفريات التنقيب عن الآثار في «ساحة الكرملين الكبرى» منذ مايو (أيار) الماضي. وذلك في إطار حفريات في أكثر من موقع في الكرملين، عثر الخبراء خلالها على مجموعات من الآثار التي تعود إلى مراحل مختلفة من تاريخ الحياة على الأراضي التي تُعد «مهد العاصمة الروسية» بالقرب من ضفاف نهر موسكو. وتجري تلك الحفريات تحت الأبنية الرئيسية في الكرملين، المقر الرسمي للرئيس الروسي. وتقرر إقامة متحف تاريخي أسفل مجموعة من مباني الكرملين، على عمق الطابق الثالث تحت الأرض، حيث توجد مجموعات كبيرة من الآثار، بما في ذلك بعض الحُجر من بقايا أبنية تاريخية، وآثار أخرى في طبقات التربة، قرر المصممون تغطيها بألواح زجاجية تصلح أرضية للمتحف الجديد، وتتيح للزائر مشاهدة تلك الآثار في موقعها الطبيعي حيث عُثر عليها.
روسيا آثار أخبار روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة