ميركل تفتتح متحف مؤسسة «باوهاوس» للفن المعماري

ميركل تفتتح متحف مؤسسة «باوهاوس» للفن المعماري

بعد مضي نحو عامين ونصف العام على أعمال البناء
الاثنين - 10 محرم 1441 هـ - 09 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14895]
لندن: «الشرق الأوسط»
في مدينة ديساو، والتي مضى 100 عام على تأسيسها، افتتحت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس الأحد متحف مؤسسة «باوهاوس» للفن المعماري.
يأتي الافتتاح بعد مضي نحو عامين ونصف العام على أعمال البناء في المتحف وقد قوبلت المستشارة بالتصفيق لدى وصولها إلى المبنى الزجاجي. واصطف مئات الأشخاص قبالة المتحف انتظاراً للافتتاح.
وقالت ميركل إنه لشيء رائع أن يتيح المتحف إمكانية عرض مدرسة «باوهاوس» وإنجازاتها من الفن المعماري إلى المقتنيات المنزلية بصورة شاملة.
وأضافت أن المؤسسة تعبر عن طليعة فنية «لا تزال تنال إعجابنا حتى اليوم». ومن المنتظر أن يقام أول معرض في المتحف تحت عنوان «المركز التجريبي باوهاوس. المجموعة» والذي يضم مجموعة مختارة تتكون من 1200 قطعة من مجموعة مؤسسة «باوهاوس ديساو»، حسب وكالة الأنباء الألمانية.
يذكر أن مجموعة مؤسسة «باوهاوس ديساو» والتي تضم نحو 49 ألف مكون مصنف تعتبر ثاني أكبر مجموعة للفن المعماري بعد أرشيف باوهاوس في العاصمة برلين. وقالت كلاوديا بيرن، مديرة مؤسسة «باوهاوس ديساو»، خلال الحفل إنه من المنتظر أن يتم عرض تاريخ المدرسة بوصفها نطاق قوة لفن الحداثة والتي كانت «حركاتها البحثية» تسير على أرض غير آمنة في عشرينيات القرن الماضي. وحضر الحفل نحو 400 ضيف من داخل وخارج ألمانيا. وأسس مدرسة «باوهاوس» المهندس المعماري فالتر جروبيوس في مدينة فايمار في عام 1919. وتعتبر حتى اليوم إحدى أيقونات الفن الحديث على مستوى العالم، والمدرسة الأقوى تأثيراً في مجال الهندسة المعمارية والفن والتصميم.
وظلت المدرسة لمدة سبعة أعوام في مدينة ديساو لكنها انتقلت إلى برلين تحت ضغوط سياسية إلى أن أغلقها النازيون نهائياً في عام 1933.
المانيا المانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة