الاقتصاد أولوية العهد الجديد في السودان

الاقتصاد أولوية العهد الجديد في السودان

«السيادي» لـ «الشرق الأوسط»: لم نصل إلى مرحلة إعلان الطوارئ
الجمعة - 22 ذو الحجة 1440 هـ - 23 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14878]
محمد الفكي سليمان
الخرطوم: أحمد يونس - ومحمد أمين ياسين
باشر رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك مشاوراته بهدف تشكيل الحكومة المرتقبة وترتيب أولوياتها.

وقال حمدوك في تصريحات إنه شرع في اختيار وزراء حكومته بحسب المعايير الصارمة المجمع عليها، وتتمثل في الكفاءة والقدرة على إحداث التغيير وتحقيق قيم الثورة. وتناول لقاء حمدوك بـ {قوى إعلان الحرية والتغيير} ملامح المرحلة المقبلة، والأوضاع الاقتصادية والسياسات الجديدة، إضافة إلى قضية السلام ذات الأولوية القصوى.

وفي أول يوم عمل له في مجلس الوزراء، شدد حمدوك على وجوب مواجهة التحدي الاقتصادي ووقف الحرب وتحقيق السلام باعتبارها أهم متطلبات المرحلة، لتحقيق التعاضد بين مكونات الشعب لمواجهة التحديات التي تواجه البلاد.

وأوضح حمدوك، في تصريحات عقب لقائه العاملين بأمانة مجلس الوزراء، أن السودان قادر على تحقيق التنمية الاقتصادية، بالتوظيف الأمثل للموارد الذاتية، وتسخير الإمكانات المتاحة، حال توفر الإرادة الوطنية الخالصة.

من جهة ثانية شدد عضو مجلس السيادة محمد الفكي سليمان، في تصريحات لـ«الشرق الأوسط»، على أولوية تصفية الدولة العميقة، مؤكدا أن {قوى إعلان الحرية والتغيير} قطعت شوطاً كبيراً في اختيار المرشحين للوزارات، وأن تكوين الحكومة سيتم خلال فترة وجيزة. وأوضح الفكي أن الأوضاع الاقتصادية في البلاد تتجه نحو التحسن، وأن تصفية النظام السابق وترشيد الإنفاق الحكومي وهيكلة المؤسسة ستوفر احتياطات مالية تسهم في تحسين الوضع الاقتصادي.

وقال الفكي إن اجتماع المجلس السيادي مع حمدوك تناول ملامح برامج الحكومة المقبلة، والتدخل لمجابهة القضايا العاجلة، مثل السيول والأمطار التي تجتاح مناطق واسعة من البلاد، والصراع الأهلي في مدينة بورتسودان، لأنها قضايا لن تنتظر تشكيل الحكومة. لكنه أشار إلى أن البلاد لم تصل بعد إلى مرحلة إعلان الطوارئ.



المزيد...
السودان أخبار السودان الاحتجاجات السودانية التحول الديمقراطي في السودان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة