انفتاح أوروبي مشروط على اتفاق «بريكست» معدل

انفتاح أوروبي مشروط على اتفاق «بريكست» معدل

ماكرون شدد لجونسون على إبقاء الحدود الآيرلندية مفتوحة
الجمعة - 22 ذو الحجة 1440 هـ - 23 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14878]
جونسون وماكرون يتمازحان خلال لقاء في قصر الإليزيه أمس (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط»
بعد يومين من المحادثات حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي احتضنتها برلين وباريس، أبدى القادة الأوروبيون انفتاحاً مشروطاً للاتفاق على «بريكست» معدل.

وأكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لرئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، أنه من الممكن إجراء مفاوضات للتوصل إلى اتفاق حول «بريكست» خلال ثلاثين يوماً، مستبعداً في الوقت نفسه تقديم تنازلات كبيرة في هذا الشأن.

وجاء إعلان الرئيس الفرنسي تأكيداً لتصريح المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، التي أبدت انفتاحاً على التوصل إلى اتفاق قبل 31 أكتوبر (تشرين الأول)، الموعد المحدد لـ«بريكست». وصرحت ميركل: «قلت (لجونسون) إن ما تريدون فعله خلال سنتين أو ثلاث سنوات يمكنكم القيام به خلال ثلاثين يوماً (...) حتى حلول الحادي والثلاثين من أكتوبر». وعبّر ماكرون عن تأييده لهذه الفترة الإضافية لإيجاد حل لمسألة الحدود الآيرلندية التي تثير خلافاً منذ بدء المفاوضات في 2017. وقال ماكرون: «يجب أن نحاول أن يكون لدينا شهر مفيد»، فيما أصر جونسون في مؤتمر صحافي مشترك بينهما على أن الحلول «متوفرة بالفعل» لإبقاء حدود آيرلندا المقسمة مفتوحة وعدم عودة الحواجز إليها. إلا أن ماكرون الذي أقر بسمعته أنه «الرئيس الأكثر تشدداً» حيال «بريكست»، رفض دعوات جونسون إلى إلغاء «شبكة الأمان» الخاصة بآيرلندا التي جرى التفاوض عليها بين الاتحاد الأوروبي ورئيسة الوزراء البريطانية السابقة تيريزا ماي.



المزيد....
بريطانيا بريكست

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة