روسيا لمنظمة مراقبة نووية: «انفجار التجربة الصاروخية» لا يخصكم

روسيا لمنظمة مراقبة نووية: «انفجار التجربة الصاروخية» لا يخصكم

الثلاثاء - 19 ذو الحجة 1440 هـ - 20 أغسطس 2019 مـ
مدخل «قاعدة نيونوكسا» لإطلاق الصواريخ في شمال روسيا (رويترز)
موسكو: «الشرق الأوسط لأونلاين»
قالت روسيا اليوم (الثلاثاء)، لمنظمة دولية تأسست للتحقق من حظر التجارب النووية، إن حادثاً وقع في أثناء تجربة عسكرية في شمال روسيا هذا الشهر أمر لا يخصها، وإن تقديم بيانات الإشعاع مسألة طوعية تماماً.
ونقلت وكالة «إنترفاكس» الروسية للأنباء عن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية، قوله إن تسليم بيانات من محطات الإشعاع إلى منظمة معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية خطوة طوعية، وإن حادث الثامن من أغسطس (آب) أمر لا يخص المنظمة بأي حال، حسبما نقلت وكالة «رويترز» للأنباء.
كانت منظمة معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية، ومقرها فيينا، قد قالت أمس (الاثنين)، إن الاتصال انقطع بموقعي المراقبة الروسيين الأقرب إلى مكان الانفجار الغامض بعد أيام من الحادث، وبعد ذلك بوقت قصير انقطع الاتصال عن موقعين آخرين مما أجّج شكوكاً بأن روسيا تلاعبت بالمواقع.
وأعلنت مدينة ساروف التي تضم القاعدة الرئيسية للأبحاث النووية في روسيا الحداد على مقتل 5 عناصر في الوكالة النووية جراء انفجار خلال اختبار إطلاق صاروخ يعمل بالطاقة النووية في منطقة القطب الشمالي ما تسبب بارتفاع في مستوى النشاط الإشعاعي.
وجاء في القرار الذي أصدره حاكم المدينة أن القتلى الخمسة كانوا من ضمن فريق عمل المركز النووي الاتحادي الروسي.
وأعلنت الوكالة الاتحادية للطاقة الذرية «روساتوم» أن الحادث وقع في أثناء اختبار صاروخ على منصة بحرية قبالة سواحل منطقة أرخانغيلسك في أقصى الشمال الروسي، موضحةً أن الوقود انفجر، وقد ألقى عصف الانفجار بعناصر في البحر.
روسيا أخبار روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة