طبيب بريطاني: قلوب الخنازير قد تصلح للزرع في أجساد البشر

طبيب بريطاني: قلوب الخنازير قد تصلح للزرع في أجساد البشر

الاثنين - 18 ذو الحجة 1440 هـ - 19 أغسطس 2019 مـ
الأطباء سيحاولون استبدال كلية بشرية بكلية خنزير كتجربة طبية قبل نهاية العام (أ.ب)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
كشف جراح بريطاني بارز عن «إمكانية تكييف قلوب الخنازير في الاستخدام البشري، في غضون 3 سنوات».
وقال السير تيرينس إنغليش، الذي أجرى أول عملية زرع قلب ناجحة في بريطانيا، إنه «سيحاول استبدال كلية بشرية بكلية خنزير قبل نهاية العام»، وفقاً لصحيفة «صنداي تلغراف» البريطانية.
وأشار تيرينس إلى أنه «إذا كانت نتيجة نقل كلى الخنازير للبشر مُرضية، فمن المحتمل أن تُستخدم قلوبهم مع تأثيرات جيدة على البشر في غضون بضع سنوات».
واقترح في تصريح للصحيفة أن «يتم استبدال إمدادات الأعضاء البشرية مع تلك المأخوذة من الحيوانات أو تلك التي نمت بشكل مستقل في المختبر»، لافتاً إلى أنه «يمكن أن تكون أعضاء الخنازير اختياراً جيداً للزرع في أجساد البشر، حيث تكون أعضاؤهم متشابهة في الحجم».
ويأتي ذلك في الوقت الذي يستخدم فيه الباحثون تقنيات متطورة لتحرير الجينات وتعديل الأعضاء قبل الزرع لتقليل خطر رفض الجسم لها.
ويقدر عدد المصابين بأمراض القلب في المملكة المتحدة بنحو 900 ألف شخص، ويعاني ملايين آخرون من ارتفاع ضغط الدم، وهو عامل خطير في النوبات القلبية، وفق «صنداي تلغراف».
وسيقوم الأطباء بعدة أبحاث قبل أن يتم اختبار العلاج على المرضى الذين يعانون من أمراض القلب.
المملكة المتحدة الصحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة