الإرياني: إيران تسعى لكسر عزلتها عبر التبادل الدبلوماسي مع الحوثي

الإرياني: إيران تسعى لكسر عزلتها عبر التبادل الدبلوماسي مع الحوثي

الأحد - 17 ذو الحجة 1440 هـ - 18 أغسطس 2019 مـ
وزير الإعلام في الحكومة اليمنية معمر الإرياني (الشرق الأوسط)
عدن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، إن قرار ميليشيا الحوثي الانقلابية تعيين ممثل لها لدى إيران ليس مفاجئاً، وينقل العلاقة بين الطرفين إلى العلن.
وأضاف الإرياني، في تغريدات على «تويتر»، أن «التبادل الدبلوماسي بين نظام طهران وأداته في اليمن الميليشيا الحوثية، ليس مفاجئاً، فهو ينقل العلاقة بين الطرفين من التنسيق، وتلقي الدعم، من تحت الطاولة إلى العلن، ويؤكد صحة ما قلناه منذ البداية عن هذه العلاقة وطبيعتها وأهدافها».
وتابع وزير الإعلام اليمني قائلا: «الخطوة تتجاوز القوانين والأعراف الدولية، وتخالف قرارات مجلس الأمن ذات الصلة بالأزمة اليمنية»، معتبرا أن «توقيت إعلانها في ظل اشتعال المنطقة على خلفية أزمة اختطاف الناقلات النفطية وأمن الملاحة في مضيق هرمز يؤكد العزلة التي يعيشها نظام طهران ومساعيه كسرها».
وأكد الإرياني «حق الحكومة اليمنية في اتخاذ الإجراءات اللازمة، ورفع مذكرة احتجاج رسمية إلى الأمم المتحدة، إزاء هذا التطور الذي يمثل انتهاكاً سافراً للقوانين والأعراف الدولية». وطالب «المجتمع الدولي بموقف حازم حيال استمرار التدخلات الإيرانية في اليمن وسياساتها المزعزعة للأمن والاستقرار».
وأصدرت ميليشيا الحوثي، مساء السبت، قراراً بتعيين «سفير لليمن لدى إيران»، الأمر الذي اعتبرته الحكومة اليمنية «الشرعية»، المعترف بها دولياً، «انتهاكاً سافراً للقوانين والأعراف الدولية».
يذكر أن إيران تدعم الحوثيين بالمال والسلاح والمستشارين منذ انقلاب الميليشيات على الشرعية اليمنية في صنعاء عام 2014. وتواصل إيران تهريب الصواريخ والطائرات المسيرة إلى الحوثيين خلافاً للقرارات الأممية.
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة