ترمب يقترح على الرئيس الصيني أن يلتقي «شخصياً» متظاهري هونغ كونغ

ترمب يقترح على الرئيس الصيني أن يلتقي «شخصياً» متظاهري هونغ كونغ

الخميس - 14 ذو الحجة 1440 هـ - 15 أغسطس 2019 مـ
الرئيس الصيني شي جينبينغ ونظيره الأميركي دونالد ترمب (أرشيفية - أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اليوم (الخميس)، إن عقد اجتماع بين الرئيس الصيني، شي جينبينغ، والنشطاء المطالبين بالديمقراطية في هونغ كونغ، يمكن أن يؤدي إلى نهاية «سعيدة» لأشهر من الاحتجاجات.
وكتب ترمب، في تغريدة: «لو التقى الرئيس شي مباشرة وبشكل شخصي مع المحتجين، فستكون هناك نهاية سعيدة لمشكلة هونغ كونغ، لا شك لديّ في ذلك».
وكانت الولايات المتحدة أعربت عن قلقها من تحركات القوات الصينية على الحدود مع هونغ كونغ، ودعت بكين إلى احترام الحكم الذاتي في المنطقة. وقال مسؤول طلب عدم كشف اسمه، إن «الولايات المتحدة تشعر بالقلق الشديد من تحركات الصين العسكرية على الحدود مع هونغ كونغ». وأضاف أن «الولايات المتحدة تدعو بكين بقوة إلى احترام التزاماتها في الإعلان الصيني البريطاني المشترك للسماح لهونغ كونغ بممارسة أعلى درجات الحكم الذاتي».
وأكد المسؤول أن الاحتجاجات التي أدت إلى الإغلاق الجزئي لمطار هونغ كونغ الدولي، الثلاثاء، تعكس «مخاوف واسعة ومشروعة» لدى مواطني هونغ كونغ بشأن خسارة الحكم الذاتي الذي تم الاتفاق عليه في اتفاق بين لندن وبكين بشأن إعادة المستعمرة البريطانية السابقة إلى الصين في 1997، كما ذكرت «وكالة الصحافة الفرنسية». وأضاف: «ندين العنف وندعو جميع الأطراف إلى ممارسة ضبط النفس، ولكننا نبقي تأييدنا القوي لحرية التعبير وحرية التجمع السلمي في هونغ كونغ».
أميركا العلاقات الأميركية الصينية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة