طهران تكشف عن منظومة جديدة للدفاع الصاروخي

طهران تكشف عن منظومة جديدة للدفاع الصاروخي

بعد فشل رادار «غاما» الروسي بسبب العقوبات
الأحد - 10 ذو الحجة 1440 هـ - 11 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14866]
جانب من منظومة الدفاع الجوي الجديدة «فلق» التي كشفت عنها إيران أمس (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط»
كشفت إيران أمس عن منظومة دفاع جوي جديدة، قالت إنها قادرة على رصد طائرات مسيّرة وصواريخ في نطاق 400 كيلومتر. وقالت وكالة «إسنا» الإيرانية، شبه الرسمية، إنّ منظومة «فلق» عبارة عن نسخة محلية مجدّدة من رادار المراقبة «غاما»، الروسي الذي استوردته إيران في السابق، لكنها لم تستخدمه بسبب العقوبات والنقص في قطع الغيار، و«عدم تمكّن الطواقم الأجنبية من إصلاحه».
ولم تذكر الوكالة الإيرانية المكان الذي جرت فيه إزاحة الستار عن المنظومة الجديدة، فيما عرض التلفزيون الإيراني لقطات لمنظومة «فلق». وقال محللون عسكريون غربيون إن إيران عادة ما تبالغ في قدرات أسلحتها، لكن المخاوف بشأن برنامجها الخاص بالصواريخ الباليستية ساهم في انسحاب واشنطن العام الماضي من الاتفاق الذي أبرمته إيران مع قوى عالمية في عام 2015، ويهدف إلى الحد من طموحاتها النووية، مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها.
ونقلت وكالة «مهر» الإيرانية عن قائد قوة الدفاع الجوي للجيش الإيراني، العميد علي رضا صباحي فرد، قوله إن «المنظومة تتمتع بقدرات عالية وقادرة على كشف كل أنواع صواريخ (كروز) والصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة».
ويأتي هذا الإعلان في ظل تصاعد التوترات في الشرق الأوسط حيث ضاعفت الولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة من ضغوطها على إيران. وانسحبت واشنطن في 2018 من الاتفاق النووي الموقع مع طهران في فيينا، وأعادت فرض عقوبات اقتصادية قاسية عليها. وازداد منسوب التوتر بين الدولتين، بعد تعرض سفن في الخليج لأعمال تخريب وهجمات، بالإضافة إلى إسقاط طهران طائرة مسيّرة أميركية.
وأوضحت وكالة «إسنا» شبه الرسمية أنّ منظومة «فلق» هي النسخة المحلية المجددة من رادار المراقبة «غاما»، في إشارة إلى منظومة روسية كان جرى تصديرها سابقاً إلى إيران. وأضافت «إسنا» أنّ «غاما» لم تستخدم بسبب «العقوبات» والنقص في قطع الغيار، وأعلن قائد الدفاع الجوي في الجيش الإيراني، العميد علي رضا صباحي فرد، أنّ هذه المنظومة «قادرة على رصد وكشف صواريخ (كروز)، وطائرات خفية ومسيّرة وصواريخ باليستية» في نطاق 400 كيلومتر.
ونشرت إيران، في مارس (آذار) 2016، في أعقاب التوقيع على الاتفاق النووي، منظومة الدفاع الجوي الروسية «إس 300»، فيما قالت وكالة مهر الإيرانية إنّ «(فلق) قابلة للاتصال بشبكة الدفاع الجوي الموحدة، وتكمل التغطية الرادارية لمنظومة (إس 300)».
ايران أخبار إيران عقوبات إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة