واشنطن تطلب من ألمانيا إرسال قوات برية إلى سوريا

واشنطن تطلب من ألمانيا إرسال قوات برية إلى سوريا

للمساعدة في قتال فلول تنظيم داعش
الأحد - 4 ذو القعدة 1440 هـ - 07 يوليو 2019 مـ
جيمس جيفري مبعوث الولايات المتحدة الخاص إلى سوريا (ا.ف.ب)
برلين: «الشرق الأوسط أونلاين»
طلبت الولايات المتحدة من ألمانيا دعم الحرب ضد فلول تنظيم "داعش"، وذلك بإرسال قوات برية لدعم قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد في شمال شرقي سوريا.

ويريد جيمس جيفري، مبعوث الولايات المتحدة الخاص إلى سوريا والتحالف الدولي ضد "داعش"، من الحكومة الألمانية أن ترسل قوات تدريب وخبراء لوجستيين وعمالا تقنيين من البوندسفير (الجيش الألماني).

وقال جيفري لوكالة الأنباء الألمانية : "نريد قوات برية من ألمانيا لتحل محل جنودنا جزئياً"، مشيراً إلى أنه يتوقع الحصول على رد قبل نهاية هذا الشهر.

وتدعم القوات الأميركية تحالف قوات سوريا الديمقراطية التي تضم ميليشيات قوات حماية الشعب الكردية وغيرها من الجماعات المتمردة. وفي مارس (آذار) الماضي، استولت قوات سوريا الديمقراطية على آخر معقل لداعش في سوريا، على الرغم من استمرار نشاط التنظيم الإرهابي من تحت الأرض.

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب في ديسمبر (كانون أول) الماضي عن خطط لسحب جميع الجنود الأميركيين البالغ عددهم ألفي جندي من شمال شرقي سوريا، قبل أن يقرر إبقاء 400 فرد للمساعدة في استقرار المنطقة الكردية التي تمتد على الحدود بين العراق وسوريا.

وتعمل الولايات المتحدة منذ ذلك الحين على الحصول على دعم إضافي من حلفائها الثمانين في تحالف مكافحة تنظيم داعش، الذي يتضمن ألمانيا، مع بدء سحب القوات الأميركية.

وتدعم ألمانيا تحالف مكافحة تنظيم داعش من خارج سوريا، فضلاً عن تدريب قوات في العراق.
أميركا المانيا سوريا أخبار أميركا الحرب في سوريا المانيا داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة