جيفري يرفض اعتبار الأسد منتصراً

جيفري يرفض اعتبار الأسد منتصراً

الجمعة - 3 ذو القعدة 1440 هـ - 05 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14829]

عبر المبعوث الأميركي إلى سوريا، جيمس جيفري، عن امتعاضه من الأقوال الإيجابية التي سمعها في إسرائيل ويسمعها في أماكن أخرى عن نظام بشار الأسد.
وقال إن هناك من يتحمس لهذا النظام بدافع تقبل انتصاره في سوريا. واعترض على ذلك، قائلاً: «على عكس هذا الانطباع، أقول لكم إن النظام السوري لم ينتصر بعد في سوريا، وإن 40 في المائة من مساحة البلاد ما زالت بعيدة عن سيطرته».
وقال جيفري، الذي كان قد حل ضيفاً على مؤتمر هرتسليا السنوي، قبل يومين، إن نظام الأسد «خطر على أمن إسرائيل وعلى أمن المنطقة بأسرها، ومن يتعامل معه كما لو أنه يحارب (داعش) يرتكب خطأ فاحشاً ويقع في خطأ فاحش. فهذا النظام هو الذي أنشأ (داعش)، أخطر منظمة إرهابية في الشرق الأوسط».
ووصف جيفري ما يحصل في سوريا بأنه «الأخطر في الوقت الراهن».
وأضاف: «نريد من سوريا ألا تكون خطراً على مواطنيها، وألا تكون ملجأ للإرهاب».
وعبر المسؤول الأميركي عن سعادته بانضمام أوروبا إلى واشنطن في فرض عقوبات على نظام الأسد. وقال إن «نظام الأسد نظام غير مرغوب فيه» وإن بلاده «تتعاون وتنسق مع تركيا في الجهود لإسقاط هذا النظام».


سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة