مساع مكثفة في لبنان لاحتواء أحداث الجبل

مساع مكثفة في لبنان لاحتواء أحداث الجبل

أرسلان يصعّد في مواجهة جنبلاط
الثلاثاء - 29 شوال 1440 هـ - 02 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14826]
الرئيس عون مستقبلاً أرسلان والغريب

سارعت السلطات اللبنانية إلى محاولة ضبط تداعيات حادثة إطلاق النار التي حصلت في بلدة كفرمتى في الجبل، وذهب ضحيتها مناصران للوزير السابق طلال أرسلان الذي كرر أمس اتهامه مناصري النائب وليد جنبلاط بمحاولة اغتيال ممثله في الحكومة وزير شؤون النازحين صالح الغريب في الحادث.

وفيما علمت «الشرق الأوسط» أن الجيش اللبناني نفذ عدة عمليات دهم بحثاً عن مشتبه بهم بإطلاق النار على موكب الوزير الغريب، وأنه تم توقيف شخص واحد على ذمة القضية، انعقد المجلس الأعلى للدفاع برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وحضور رئيس الحكومة ووزراء. وصدر بيان أكد المجلس فيه اتخاذ «قرارات حاسمة بإعادة الأمن إلى المنطقة التي شهدت الأحداث الدامية ومن دون إبطاء أو هوادة وتوقيف جميع المطلوبين وإحالتهم إلى القضاء، على أنّ تتمّ التحقيقات بسرعة بإشراف القضاء المختص».

الى ذلك، أكد الحزب التقدمي الاشتراكي أن ما حصل في منطقة الشحار «ليس وليد لحظته، إنما نتيجة تراكمات بدءاً من حادثة الشويفات».


المزيد...


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة