بريطانيا تطالب «فيسبوك» و«إي باي» بالتصدي للتقييمات المزيفة للسلع

بريطانيا تطالب «فيسبوك» و«إي باي» بالتصدي للتقييمات المزيفة للسلع

رصدت أشخاصاً مستأجَرين لكتابة تقييمات مضللة
الاثنين - 21 شوال 1440 هـ - 24 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14818]
لندن: «الشرق الأوسط»
طالبت «هيئة المنافسة والأسواق» البريطانية، شركتي التواصل الاجتماعي «فيسبوك» والتجارة الإلكترونية «إي باي»، بضرورة التصدي للتقييمات المزيفة للسلع والمنتجات، التي يتم نشرها على منصتي «فيسبوك» و«إي باي»؛ حيث يعتبر نشر مثل هذه التقييمات غير قانوني، وفقاً للقوانين البريطانية.
ونقل موقع «تك كرانش»، المتخصص في موضوعات التكنولوجيا، عن «هيئة المنافسة والأسواق» البريطانية، القول إنها عثرت على «دليل مزعج على انتشار التقييمات المزيفة والمضللة (للسلع والمنتجات) على مواقع التسوق الإلكتروني»، مضيفة أنها لا تعتقد أن منصتي «فيسبوك» و«إي باي» لا تتعمدان السماح بنشر مثل هذا المحتوى المزيف.
وذكرت الهيئة البريطانية أنها راجعت المحتوى على موقعي «إي باي» و«فيسبوك» خلال الفترة من نوفمبر (تشرين الثاني) 2018 إلى يونيو (حزيران) 2019، واكتشفت أكثر من 100 قائمة على «إي باي» تقدم تقييمات مزيفة لمنتجات كانت معروضة للبيع على الموقع خلال الفترة نفسها.
وخلال الفترة نفسها، رصدت الهيئة وجود 26 مجموعة على موقع «فيسبوك» يتم فيها عرض تقييمات مزيفة، وفيها أشخاص مستأجَرون لكتابة تقييمات مزيفة أو مضللة على مواقع التسوق والتقييم الشهيرة، حسب وكالة الأنباء الألمانية.
وبحسب «هيئة المنافسة والأسواق» البريطانية، فهناك تقديرات تشير إلى أن أكثر من 3 أرباع مستخدمي الإنترنت في بريطانيا، يلجأون إلى العروض والتقييمات المنشورة على الإنترنت قبل اتخاذ قرار الشراء، مع وصول قيمة المبيعات التي تتأثر بمثل هذه التقييمات إلى مليارات الجنيهات الإسترلينية سنوياً.
وقال إندريا كوسيللي، الرئيس التنفيذي للهيئة: «نريد من (فيسبوك) و(إي باي) القيام بمراجعة عاجلة لمواقعهما، لمنع بيع أو شراء التقييمات المزيفة والمضللة عبر هذه المواقع». من ناحيتها، ذكرت شبكة «فيسبوك» أنها حذفت بالفعل المجموعات الـ26 التي حددتها الهيئة البريطانية، باعتبارها منصات لنشر التقييمات المزيفة.
المملكة المتحدة فيسبوك

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة