مهاتير محمد: لا دليل على أن روسيا مسؤولة عن إسقاط الطائرة الماليزية

مهاتير محمد: لا دليل على أن روسيا مسؤولة عن إسقاط الطائرة الماليزية

الخميس - 16 شوال 1440 هـ - 20 يونيو 2019 مـ
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يدلي بتصريحات صحافية (إ.ب.أ)
كوالالمبور: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد، اليوم (الخميس)، إنه «ليس هناك دليل» على أن روسيا هي المسؤولة عن إسقاط الطائرة الماليزية في شرق أوكرانيا عام 2014.

وكان فريق التحقيق الدولي في حادث تحطم الطائرة قد وجه (الأربعاء) اتهامات بالقتل ضد ثلاثة روسيين وأوكراني، وقال إنهم يتحملون مسؤولية إسقاط الطائرة.

ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن مهاتير محمد قوله اليوم للصحافيين: «لا أعتقد أن أي سياسي غبي لدرجة أن يتصرف على هذا النحو»، مضيفا: «لا أعتقد أن هذا الأمر صحيح على الإطلاق».

وأوضح رئيس الوزراء الماليزي «نحن غير سعداء لأنه منذ البداية أصبح الحادث قضية سياسية بشأن كيفية اتهام روسيا بتنفيذه، وحتى الآن لا يوجد دليل، فقط مجرد إشاعات».

وقالت وزارة الخارجية الماليزية في بيان سابق إنها تقدر إعلان فريق التحقيق بقيادة هولندا، لكنها أضافت أن «ماليزيا تحرص على أن تكون العملية شفافة وفعالة وتتمتع بمصداقية... ودائما ما نشدد مقاربتنا على أن تكون الاستنتاجات مبنية على أدلة وألا تكون بدوافع سياسية».

وكانت الطائرة التابعة لخطوط الطيران الماليزية أُسقطت في يوليو (تموز) 2014 فوق مناطق بشرق أوكرانيا، بصاروخ طراز «بوك» تابع للدفاع الجوي الروسي، مما أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متنها، والبالغ عددهم 298 شخصاً، أغلبهم من هولندا.
ماليزيا تحطم طائرة ماليزيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة