القبض على متطرف خطير في ألمانيا

القبض على متطرف خطير في ألمانيا

السبت - 11 شوال 1440 هـ - 15 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14809]
مونشنغلادباخ (ألمانيا) - «الشرق الأوسط»
ألقت السلطات الألمانية القبض على متطرف خطير أمنيا مساء أمس أول من أمس. وبحسب بيانات الشرطة، فإن المشتبه به كان يسجل نفسه لدى قسم شرطة في مدينة مونشنغلادباخ تطبيقا لإطلاق سراح مشروط. وقال متحدث باسم الادعاء العام في دوسلدورف إن المشتبه به لم يوجد في منزله على مدار 14 يوما مضت، وانتهك بذلك شروط إطلاق سراحه. وبحسب تقارير إعلامية، فإن المشتبه به طالب لجوء مرفوض ينحدر من جمهورية الشيشان التابعة للاتحاد الروسي. وقبل القبض عليه، لفت المشتبه به انتباه السلطات في واقعتين، إلا أنه أفلت من الإيداع في الحبس على خلفيتهما. وبحسب تقرير لمجلة «دير شبيغل»، عثرت السلطات الألمانية بحوذة المشتبه
به في أبريل (نيسان) الماضي على سلاح كاتم للصوت وذخيرة، إلا أن قاضي التحقيقات أطلق سراحه، وذلك لأن لدى المشتبه به سكنا ثابتا وليست ثمة خطر بالفرار. وكانت الشرطة تجري تحقيقات ضد الإسلامي بتهمة انتهاك قانون الأسلحة الحربية، لأنه ظهر في صورة حاملا بندقية كلاشنيكوف. وعقب أسابيع قليلة من العثور على المسدس كاتم الصوت في منزله، تم القبض على المشتبه به، 31 عاما، ليلا خلال محاولته فتح باب منزل تقطنه عدة عائلات عنوة. ولم تؤد هذه الواقعة أيضا إلى اعتقال المشتبه به، حيث صنف قاضي التحقيقات الواقعة أنها تسبب أضرارا مادية، موضحا أن الإضرار المادي لا يبرر الاعتقال. وبحسب بيانات «دير شبيغل» وصل الرجل إلى ألمانيا من الشيشان عام 2004. وتورط في عدد من الجرائم منذ ذلك الحين. ورغم رفض طلب لجوئه عقب عام من وصوله إلى ألمانيا، لم تتمكن السلطات من ترحيله من البلاد. وبحسب معلومات سلطات روسية، فإن المشتبه به ليس معروفا لديها. ولن تحصل السلطات الألمانية على وثائق سفر بديلة له.
المانيا الارهاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة