اتفاقية لتطوير كوادر سعودية لقطاع الفضاء

اتفاقية لتطوير كوادر سعودية لقطاع الفضاء

سلطان بن سلمان: المملكة غنية بالمبدعين ومسؤوليتنا دعمهم
الأربعاء - 17 شهر رمضان 1440 هـ - 22 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14785]
سلطان بن سلمان وسعود المتحمي أثناء توقيع الاتفاقية
الرياض: «الشرق الأوسط»
وقعت الهيئة السعودية للفضاء ومؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع، اتفاقية تكامل لتعزيز التعاون بين الطرفين بهدف تطوير رأس المال البشري في قطاع الفضاء، حيث وقع الاتفاقية الأمير سلطان بن سلمان رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للفضاء، والدكتور سعود بن سعيد المتحمي، الأمين العام لمؤسسة «موهبة»، خلال حفل التوقيع الذي أقيم في مقر المؤسسة بالرياض، بحضور مسؤولي الهيئة و«موهبة».
وتنص الاتفاقية على دعم تعاون الطرفين في مجال رعاية الموهبة والإبداع من خلال إطلاق وتنفيذ برنامج إعداد الكفاءات الواعدة في علوم الفضاء «برنامج جيل الفضاء»؛ أحد برامج مسار تطوير رأس المال البشري في قطاع الفضاء (أجيال)، كما تنص الاتفاقية على سعي الجانبين لبناء شراكات ورعايات في مجال علوم الفضاء.
وفي كلمة له بهذه المناسبة، أكد الأمير سلطان بن سلمان، أن المملكة غنية بالإبداع والمبدعين، وأن البحث عن المبدعين في هذا المجتمع الغني بكوادره مهمة سهلة، ولكن الأهم تطوير برامج لرعايتهم وتوجيه إبداعاتهم لمستقبل بلادهم، داعياً المؤسسات المتخصصة إلى احتضانهم ورعايتهم وتمكينهم، موضحاً سموه أن السعوديين موهوبون بالفطرة، وأن أبناء هذا الوطن، وطوال عقود من الزمن، يواصلون رحلة بناء وطنهم بعزيمة وهمة عالية، واليوم المملكة تجني ثمار هذه المسيرة المباركة وطناً متماسكاً ومنتجاً ومتطوراً على المستويات كافة.
وأشار الأمير إلى أهمية أن يعرف جيل اليوم من نحن، وكيف تم بناء هذا الوطن من قبل الآباء والأجداد، ليواصلوا مسيرة البناء والتطوير والمحافظة عليه، متمسكين بما أسس، وقام عليه هذا الوطن المبارك من القيم الأصيلة التي التأم عليها شمل البلاد.
وبيَّن أن أول البرامج الذي أطلقتها الهيئة السعودية للفضاء هو برنامج «أجيال» بالشراكة مع وزارة التعليم و«موهبة» للعمل على إنجاز برنامج يبني أجيالاً من العلماء في مجال الفضاء واختصاصاته. وأكد أن العمل الذي تم في المملكة في مجال الفضاء لم يبدأ اليوم، بل انطلق منذ أكثر من 30 عاماً، حينما شارك فريق يقارب نحو 30 عالماً سعودياً في رحلة المكوك الفضائي «ديسكفري»، وقدم أبناء الوطن في رحلتهم تلك رسالة إلى العالم، تؤكد وعي ونضج ومهنية واحترافية أداء المواطن السعودي بشهادة خبراء وكالة الفضاء الأميركية (ناسا).
بدوره، رحب الأمين العام لـ«موهبة» الدكتور سعود المتحمي، بالأمير سلطان بن سلمان. وقال إن هذه الاتفاقية تشجع الأنشطة البحثية المتصلة بالفضاء، وتحفيزها، وتعزز جهد «موهبة» في اكتشاف ورعاية وبناء وتطوير قدرات الموهوبين في مختلف المجالات، ومنها الفضاء، وتقديم برامج نوعية لبناء أجيال المستقبل في هذا المجال المهم، كما تعمل على تنمية الكوادر الوطنية المتخصصة في هذا المجال، وتدعم الابتكار وخلق الفرص، وتعظم فرص إسهام قطاع الفضاء في الناتج المحلي السعودي، خصوصاً وسط التوقعات بأن يشهد القطاع نمواً سنوياً يبلغ 5 في المائة حتى عام 2040.
وعلى هامش توقيع الاتفاقية، التقى رئيس الهيئة السعودية للفضاء مع فريق المملكة الذي شارك في معرض «إنتل آيسف 2019»، الذي أقيم بالولايات المتحدة خلال الفترة من 12 إلى 17 مايو (أيار) الحالي، وكذلك الطلاب الفائزين بالميداليات في الأولمبيادات الدولية في مجالات العلوم الطبيعية المختلفة الذين مثلوا المملكة لعام 2019. كما تم على هامش التوقيع تنظيم ورشة عمل واستطلاع رأي مع الموهوبين، تناولت خطط الهيئة لتطوير قطاع الفضاء في المملكة. حضر توقيع الاتفاقية عدد من المسؤولين من الهيئة السعودية للفضاء ومؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله لرعاية الموهوبين.
السعودية علوم الفضاء

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة